مصدر عسكري روسي: لدينا ما نرد به على الأمريكيين في البحر المتوسط إذا لزم الأمر

قلل مصدر عسكري دبلوماسي روسي من خطورة تحرك مجموعة من السفن الحربية الأمريكية إلى البحر المتوسط بالنسبة لروسيا.
وقال المصدر لصحيفة “كوميرسانت” الروسية، تعليقاً على أنباء عن انطلاق مجموعة ضاربة من القطعات البحرية الأمريكية وعلى رأسها حاملة الطائرات “هاري ترومان” من قاعدة نورفولك البحرية باتجاه البحر المتوسط حتى الآن لم يحدث شيء مخيف إلا أنه لدينا ما نرد به على الأمريكيين في البحر المتوسط إذا لزم الأمر.
وأوضح المصدر أنَّ كل تعزيز للقوات في منطقة البحر المتوسط سيؤدي إلى تصعيد التوتر، مشيراً إلى أن العسكريين الروس سيقومون بمتابعة تطورات الوضع وتقييمهاً وهي مهمة تنفذها منذ عدة أيام طائرات الاستطلاع الروسية من طراز /أي50/ التي تراقب سير مدمرة “دونالد كوك” الأمريكية، ومؤكداً في ذات الوقت أنَّ الأسطول البحري الروسي قادر على رد سريع عند الضرورة وسيكون هناك من ينتظرهم عند قدومهم في إشارة إلى المجموعة الأمريكية الضاربة.
وبيَّن المصدر أن القوى البحرية الروسية الموجودة في مياه المتوسط لا تقتصر على السفن العادية بل تشمل أيضا غواصات بما فيها الغواصات النووية المزودة بطوربيدات وصواريخ كاليبر المخصصة لتدمير الأهداف البحرية والبرية، رافضاً الكشف عن الأنواع المحددة للغواصات الروسية الموجودة في المنطقة.

وكالات

إقرأ أيضاً ..

زر الذهاب إلى الأعلى