آخر الأخبار

إطلاق رصاص ورمي قنابل.. جنوب دمشق

سببت حادثة أمنية ليل أمس الأحد خوف وهلع  لسكان العاصمة دمشق ، حيث عادت أصوات الاشتباكات للجنوب الدمشقي بعد أكثر من عام ونصف على تأمينه.

 

مصدر محلي أفاد لوكالة الآن الإعلامية ، أنه بعد منتصف الليل سمعت أصوات إطلاق نار في حي دف الشوك القريب من دمشق ، أعقبها صوت انفجار قنابل حربية سمع صداها في أغلب الأحياء المجاورة .

 

وبين المصدر “أن أصوات الاشتباكات ناجمة عن ملاحقة القوى الأمنية وعناصر من الدفاع الوطني لمجموعة خارجة عن القانون في حي دف الشوك.”

 

و “أن عدد أفراد المجموعة هم 3 أشخاص، أحدهم يلقب “الدرعاوي” والثاني “الأعور”، وهم مطلوبين بتهم سلب وسرقة منذ ما يقارب الـ4 سنوات بعد أن كثرت البلاغات بحقهم.

 

اقرأ أيضاً

وهنا أوضح المصدر” أنه مساء يوم الجمعة المنصرم، تمكنت الدوريات من إلقاء القبض على أحد أفراد المجموعة ليقوم باقي أفرادها برمي قنابل تحت سيارة الشرطة رداً على ذلك.”

 

وأضاف المصدر “أن المجموعة الخارجة عن القانون قامت مجدداً الأحد برمي قنابل في المناطق السكنية، مما استدعى فرض طوق أمني حول المنطقة.”

 

في حين ذكر سكان من الحي بأنه خلال الأسبوع المنصرم تكررت هذه الاشتباكات 3 أو 4 مرات دون معرفة سببها بالتفصيل، وأن هذا الوضع المتوتر يخيفهم وخاصة عند المساء حيث تتعمد المجموعة إثارة الفوضى وتبدأ الاشتباكات.

تابعنا عبر فيسبوك

لايك للمقالة

يسرنا انضمامكم لقناتنا على تيلغرام

لمتابعة أهم الأخبار حمل تطبيق وكالة الآن الإعلامية من جوجل بلاي

Share on facebook
Facebook
Share on twitter
Twitter
Share on telegram
Telegram
Share on whatsapp
WhatsApp
Share on email
Email

أقرأ أيضاًمقالات مشابهة

آخر الأخبار