النظام التركي يواصل عدوانه على منطقة عفرين ويدمر رتل سيارات مدنية وآليات محملة بالمساعدات

 

 

قصفت قوات النظام التركي ومرتزقته الليلة الماضية رتل آليات محملة بالمساعدات والوقود وسيارات مدنية عابرة على الطريق الواصل

بين نبل وعفرين بريف حلب الشمالي ما تسبب باستشهاد وإصابة 13 مدنيا على الأقل بجروح.

وأفاد مراسل سانا في حلب بأن مدفعية قوات النظام التركي استهدفت بأكثر من 50 قذيفة رتل باصات وسيارات مدنية وشاحنات تحمل مساعدات واسطوانات غاز وصهاريج وقود قرب قرية الزيارة قبل وصولها الى مدينة عفرين.

وبين المراسل أن العدوان التركي تسبب باستشهاد أحد المدنيين وإصابة 12 آخرين بجروح متفاوتة اضافة الى تدمير عدد من السيارات والشاحنات وصهاريج الوقود مشيرا إلى أنه تم نقل الجرحى الى المشافي في مدينة عفرين وبلدة الزهراء القريبة.

واستشهد أمس مدني وأصيب 3 آخرون جراء قصف قوات النظام التركي ومرتزقته بالمدفعية الثقيلة بلدة جنديرس ما تسبب ايضا بوقوع أضرار كبيرة في الممتلكات والمزروعات ومنازل الأهالي والمرافق العامة.

ويشن النظام التركي لليوم الـ 35 عدوانا همجيا على منطقة عفرين مستخدما مختلف انواع الاسلحة والقذائف بما فيها غاز الكلور السام المحرم دوليا ما تسبب باستشهاد وجرح أكثر من 700 مدني معظمهم من الاطفال والنساء ناهيك عن تدمير عدد من الأفران ومحطات ضخ المياه والمدارس ومحطة القطار ومواقع أثرية اضافة الى تهجير الاف المدنيين من منازلهم.

إقرأ أيضاً ..

زر الذهاب إلى الأعلى