هل تقترب الحرب اليمينة من الداخل السعودي والإماراتي؟

ذكرت مجلة “فوربس” الأمريكية أن وفدا إماراتيا زار في الآونة الأخيرة شركات تصنيع أنظمة مضادة للطائرات المسيّرة في كل من فنلندا وفرنسا.

وكشف تقرير أمريكي عن تلقي شركة أسترالية مؤخرا طلبات من دولة بالشرق الأوسط “لم يسمّها”، لشراء منظومات مضادة للطائرات المسيّرة.

وقال الكاتب دومينيك دادلي إن استهداف القوات اليمنية منشآت اقتصادية يقرّب الحرب اليمنية إلى الداخل السعودي والإماراتي.

وكان سلاح الجو المسير للقوات الجوية اليمنية قد استهدف مطار أبو ظبي عبر طائرة مسيرة من طراز “صماد-3”.

المصدر: وكالات

إقرأ أيضاً ..

زر الذهاب إلى الأعلى