حركة النقل البحري تنتعش من جديد


صرح وزير النقل المهندس علي حمود: أنه بعد تطور حركة النقل البحري في سورية، وصلت عدة طلبات تسجيل سفن إلى مديرية الموانئ السورية، وذلك بعد الانتصارات التي حققها الجيش العربي السوري إضافة إلى الإجراءات التي قدمتها وزارة النقل في مجال عمل المرافئ مثل (مدة المكوث، التحميل، التفريغ، واستيفاء الرسوم والمحاكم البحرية)، الأمر الذي ساهم باستقطاب المستثمرين .

زر الذهاب إلى الأعلى