من حلب نبدأ

ساهر العطار  – حلب

أقام اتحاد شركات شحن البضائع الدولي ندوة حوارية في غرفة تجارة حلب حول معوقات شركات شحن البضائع الدولية في حلب .

وألقى وزير النقل المهندس علي حمود كلمة أشار فيها إلى أن الحلبيين صاغوا الصمود والنصر بأحرف من نور ، لافتاً إلى أنه تحطمت على أسوار قلعة حلب أعتى قوى الطغيان والعدوان والإجرام، لافتاً إلى دور الاتحاد في نقل البضائع إلى كل دول العالم فكان سفيراً حقيقياً لسورية في الثقة والأمانة وحمل اسم المنتج السوري إلى كل البلدان.


كما ألقى نائب رئيس غرفة التجارة محمود الجمل كلمة بين فيها أن حلب مركز الفعاليات الصناعية والتجارية وتساهم بنسبة كبيرة في الناتج القومي وتشتهر بغالبية الصناعات.


في حين أوضح رئيس اتحاد شركات شحن البضائع محمد صالح كيشور انه رغم الظروف الصعبة التي مر بها القطر وخاصة حلب بقي الاتحاد يعمل واليوم يساهم في عملية نقل البضائع.


وتركزت المداخلات على ضرورة إصدار بوليصة الشحن، والعمل على إبراء البيانات الجمركية وتخفيض الرسوم الجمركية للسيارات الشاحنة المستعملة لدعم أسطول النقل البري.


حضر الندوة محافظ حلب حسين دياب والرفيق فاضل نجار أمين فرع حزب البعث العربي الاشتراكي ورئيس مجلس مدينة حلب المهندس محمد أيمن حلاق وعدد من أعضاء مجلس الشعب ومجلس غرفة التجارة.

إقرأ أيضاً ..

زر الذهاب إلى الأعلى