العثور على أجهزة اتصال أمريكية وفرنسية متطورة من مخلفات إرهابيي (داعش) في بادية السخنة (محدث)

عثرت الجهات المختصة على أجهزة اتصال غربية الصنع من مخلفات تنظيم داعش الإرهابي في بادية السخنة بريف حمص الشرقي.

وذكر مراسل سانا في حمص أن الجهات المختصة عثرت خلال إتمامها تمشيط المناطق التي كان ينتشر فيها إرهابيو تنظيم داعش في بادية السخنة بريف حمص الشرقي على أجهزة اتصال أمريكية وفرنسية متطورة من مخلفات تنظيم داعش الإرهابي.

ولفت المراسل إلى أن الجهات المختصة تواصل أعمالها بدقة لتمشيط البادية السورية وتطهيرها من مخلفات تنظيم داعش تمهيدا لعودة من تبقى من الأهالي إليها.

وأحكمت وحدات الجيش العربي السوري خلال الأسبوع الماضي سيطرتها على مساحة تزيد على 2500 كم مربع في المنطقة بين سد عويرض وجنوب حميمة وصولاً إلى الحدود السورية-العراقية على امتداد جبهة بعرض 45 كم وعمق 60 كم.

وهذه ليست المرة الأولى التي يتم فيها العثور على تجهيزات غربية في أوكار إرهابيي داعش حيث عثرت وحدات الجيش خلال تأمينها المناطق المحررة في أوقات سابقة على مدافع بعضها إسرائيلي وأمريكي الصنع وقذائف متنوعة وذخائر وأسلحة أخرى من صنع حلف الناتو.

إقرأ أيضاً ..

زر الذهاب إلى الأعلى