السيدة أسماء الأسد تستقبل إحدى العائلات الجبارة التي ننهل منها أسمى معاني التضحية والفداء.

لبّى نداء الوطن والواجب العسكري وحلق بطائرته حامياً سماء سورية ومدافعاً عن ترابها ووحدتها..

إلى أن ارتقى شهيداً بطلاً أثناء مساندته جواً للوحدات العسكرية المقاتلة في ريف حمص الشمالي..

السيدة أسماء الأسد استقبلت عائلة الشهيد اللواء شرف سمير عبده الشيخة من محافظة (ريف دمشق).. إحدى العائلات الجبارة التي ننهل منها أسمى معاني التضحية والفداء.

إقرأ أيضاً ..

زر الذهاب إلى الأعلى