بطل من وطني

هبة صقور

 

إنسان.. قوي..صامد..شامخ كشموخ الجبال التي تنقل بها بفترة الحرب الحالية… معطاء بقوة لكل من يدخل ويرى وجهه المشع بالتفائل و الأمل بغد أفضل…

نظرة مشرقة و عزيمة جبارة على إكمال الدرب للوصول للحظة النصر البطل عهد أبو أسعد… اصيب بريف اللاذقية.. ستربة بتر يد يمنى فوق المرفق..استئصال الطحال..ضياع مادة كبير بفخذ الساق اليسرى.. شظايا بالجسم متزوج ولديه ملاكان صغيران يمدانه بالقوة والفرح ليقف من جديد ويكمل الطريق معهم ولأجلهم أخ للشهيد معن أبو أسعد..لروحه القداسة والغفران الحمد الله على السلامة يا بطل وبفضلكم أنتم سيكتب تاريخ جديد ممزوج بالنصر الأكبر

زر الذهاب إلى الأعلى