فتاة تستدرج مواطنا وتجبره على التعري وتصوره وأخرى تقتل زوجها

تمكنت عناصر فرع الأمن الجنائي في السويداء من القبض على الشقيقتين (سعدى وسلمى. خ) بعد قيامهما ببيع قطع ذهبية مزورة بفواتير مزيفة، ليتبين بعد الاشتباه فيهما وجود مبرومتين ذهبيتين مع فواتير مزيفة بحوزتيهما.

وأوضح مصدر في فرع الأمن الجنائي أن الشقيقتين اعترفتا بالتحقيق معهما بترويج المصاغ الذهبي المزور في المحافظة من خلال بيع القطع الذهبية المزورة ضمن عدد من الصاغات في مدينتي السويداء وشهبا وإبراز فواتير مزيفة للمصاغ وبيع ما يقرب من عشر قطع ذهبية «مباريم» يتراوح وزن الواحدة منها بين 20-30 غراماً، وأن مصدر تلك «المباريم» أشخاص من مدينة دمشق، وأنه تم إذاعة البحث عنهم.

وأضاف المصدر: إنه تم أيضاً إلقاء القبض على المدعوة (سيلفين. و) التي أقدمت بالاشتراك مع شخصين على استدراج أحد المواطنين إلى إحدى الشقق بحجة شراء عقار منه وإقدامهم على إجباره على خلع ملابسه وتصويره وتهديده بالصور وإجباره وإرغامه على البصم على عدد من سندات الأمانة تحت تهديد السلاح كما تم القبض على المدعوة (سوسن. ح) بعد إقدامها على قتل زوجة شقيق زوجها طعناً بوساطة سكين عدة طعنات إثر خلافات سابقة بينهما بخصوص ورثة عقار، حيث تمت مصادرة أداة الجريمة وتنظيم الضبط اللازم بحقها وتقديمها للقضاء وإيداعها السجن المدني.

كما تمكنت دورية من الأمن الجنائي بالتعاون مع كتائب البعث من القبض على عصابة أقدمت على استدراج سائق سيارة عامة من دمشق بغرض إيصالهم كطلب وسلبه سيارته تحت تهديد السلاح وضربه ومحاولة قتله حيث تمت استعادة السيارة المسلوبة ومصادرة بندقية حربية مستخدمة من قبلهم بعملية السلب ونظم الضبط اللازم بحقهم.

وأشار مصدر في فرع الأمن أنه تم القبض على أحد المطلوبين المدعو (رشيد. ش) بحقه عدة مذكرات بحث بجرائم الخطف وطلب الفدية، لافتاً إلى أنه اعترف من خلال التحقيق معه باشتراكه مع عدد من الأشخاص بقطع طريق عام دمشق السويداء وخطف عدد من المواطنين من خارج محافظة السويداء واحتجازهم مع سياراتهم في منزل أحد أقربائه وسلبهم مبالغ مالية وأجهزة خليوية وابتزاز ذويهم لتركهم مقابل دفع فدية مالية.

كما ألقى عناصر من الأمن الجنائي القبض على المدعو (محسن. س) بعد الاشتباه فيه بسرقة دراجات نارية والعثور على إحداها في منزله حيث اعترف بالتحقيق معه باشتراكه مع عدد من الأشخاص بسرقة أربع دراجات نارية أخرى وبيعها بمبالغ مالية تتراوح بين (50-75) ألف ليرة لكل دراجة حيث تمت إعادة الدراجة المسروقة لصاحبها وإذاعة البحث عن المشتركين معه.

ولفت المصدر إلى أنه تم تنظيم الضبط اللازم بحق جميع المقبوض عليهم في الجرائم السابقة وتقديمهم للقضاء المختص أصولاً.

إقرأ أيضاً ..

زر الذهاب إلى الأعلى