وقفة احتجاجية لجاليتنا في إيطاليا في مدينتي روما ونابولي تنديدا بالعدوان الثلاثي الإمبريالي البريطاني الفرنسي على سورية

ريم مسعود – إيطاليا

 

أقامت الجالية السورية في إيطاليا بدعوة من رئيس الجالية د.جمال أبو عباس بالتعاون مع الجبهة الأوربية للدفاع عن سورية ومنظمة سوليد الإيطالية

وعدد من ممثلين لأحزاب إيطالية وعدد من الإعلاميين الايطاليين وقفتين احتجاجتين في مدينة روما أمام السفارة في إيطاليا وفي مدينة نابولي أمام القنصلية الأمريكية وذلك تنديدا بالعدوان الثلاثي الإمبريالي البريطاني الفرنسي على سورية المدعوم من بعض الدول العربية.

 

يذكر أن ممثلو حزب كازاباوند الإيطالي وصفوا العدوان بأنه غير شرعي ويمس بسيادة الحكومة السورية وهي عضو في الأمم المتحدة وانتهاك للحقوق الإنسانية في حق الشعوب في تحقيق مصيرها واعتداء على وحدة الأراضي السورية وانتهاك سافر للحقوق والحريات .

كما صرح ممثلو الجالية السورية في إيطاليا وفي الجبهة الأوربية للدفاع عن سوربة ومنظمة سوليد الإيطالية أن العدوان هدفه جر المنطقة إلى حرب شاملة لتحقيق مصالحهم الاستعمارية وبتوجب على الأمم المتحدة أن تأخذ دورا نزيها في محاسبة المسؤولين عن العدوان وأن سورية تأخذ دورا محوريا في محاربة الإرهاب الذي يهدد العالم والبشرية جمعاء بأفكاره المتطرفة والتكفيرية الذي يقدم له آل سعود ومشيخة قطر وتركيا التمويل والتدربب للقضاء على الحضارة السورية والتعايش السلمي والأمان الموجود في سورية قبل الأزمة ولجعل المنقطة منطقة نزاعات لخدمة الكيان الصهيوني المدعوم من الغرب…ورفع المشاركون لافتات كتب عليها ..لا للعدوان السافر على سورية…

 

لا للحرب على سورية…الصواريخ الأمريكية على سورية تدعم الإرهابيين …ارفعوا أيديكم عن سورية..ترامب اذهب إلى بيتك…

والجدير ذكره أن التجمع في مدينة نابولي أمام القنصلية حيث يوجد أكبر القواعد البحرية والبرية للقوات الأمريكية وأن الجالية والأصدقاء الشرفاء في إيطاليا قاموا يوم العدوان بنشر لافتات للنديد بالعدوان في مئة مدينة إيطالية….

إقرأ أيضاً ..

زر الذهاب إلى الأعلى