استقبال المحررين من دوما في نادي ضباط اللاذقية

نسرين عمران – اللاذقية 

 

استقبلت اليوم محافظة اللاذقية بنادي الضباط المحررين العائدين من الغوطة الشرقية من أبناء المحافظة وكان في استقبالهم محافظ اللاذقية اللواء ابراهيم خضر السالم وأمينا فرعي حزب البعث في اللاذقية وجامعتها د .محمد شريتح ود. لؤي صيوح وقائد شرطة المحافظة اللواء نبيل الغجري

وخلال الاستقبال أكد محافظ اللاذقية على أن الجهود مستمرة لتحرير كامل المختطفين وسيتم التدقيق بالمعلومات الخاصة بهم وتقديم الخدمات لذويهم ووعد بتأمين فرص عمل مؤقت لغير العاملين من المحررين حتى صدور المسابقات وتقديم الخدمات مجانا لهم ك

ما تم تكريم مادي لكل أسرة ومحرر وقد عبرت ميس حسام أحمد من القرداحة المحررة منذ عام 2016 عن سعادتها بتحرير والدها وأخوها وأكدت على الصمود والتصدي والمعنويات العالية في التصدي للإرهاب ومن جانبها قالت المحررة سلام علي صقر أنها سعيدة جدا بعودتها لحضن الوطن ولحياتها الطبيعية بعد 4 سنوات و4 أشهر من التعذيب في سجون الإرهاب وهذا كله بفضل تضحيات الجيش العربي السوري

كما أكد المحرر الرائد المهندس مهدي توفيق حسن بالعودة إلى صفوف الجيش العربي السوري في وقت قريب ليتابع مهمة الدفاع عن شرف الوطن فيما تحدث المحرر وسام نبيل شعبان من بسنادا عن ألوان التعذيب والحرمان الذي تعرض له المحتجزين واستخدامهم لحفر الأنفاق

كذلك المحررة مدى وأخوها المحرر عهد يباركان اليوم الشهادة لوالدهما الذي يصادف ذكراها اليوم حيث ارتقى شهيدا على أيدي الإرهابيين في مدينة عدرا العمالية كذلك والدتها التي استشهدت منذ 20 يوما وتحدثت ايضا عن الأوضاع السيئة التي كانوا يعيشونها في سجون الإرهابيين و تجويعهم و استخدامهم لتنظيف مكاتبهم كذلك عثمان ومصطفى من بساتين الريحان الذين كانوا بمهمة لمؤازرة الجيش العربي السوري واختطفوا منذ ثلاثة أشهر وتم تحريرهم بفضل تضحيات الجيش العربي السوري

 

زر الذهاب إلى الأعلى