عقد المؤتمر الثالث للهيئة العامة لمشفى الباسل لأمراض وجراحة القلب

نسرين عمران – اللاذقية

 

برعاية وزير الصحة د.نزار يازجي وبحضور وزير المصالحة د.علي حيدر وأمين فرع حزب البعث العربي الاشتراكي في محافظة اللاذقية د. محمد شريتح وأمين فرع حزب البعث العربي الاشتراكي لجامعة تشرين د. لؤي صيوح ومحافظ اللاذقية اللواء ابراهيم خضر السالم افتتح المؤتمر الثالث اليوم للهيئة العامة لمشفى الباسل لأمراض وجراحة القلب ومديرية الصحة في اللاذقية بالتعاون مع الرابطة السورية لأمراض وجراحة القلب المؤتمر الثالث لأمراض وجراحة القلب في منتجع آفاميا السياحي.

الدكتور يازجي تحدث عن الأهمية البالغة لهذا المؤتمر لما يضمه من خبرات مشهود لها بالكفاءة من عموم الوطن وأيضا لتبادل الخبرات العلمية التي هي أساس التقدم والمهارة والبناء وإحداث التغيير في العالم اليوم وأشار إلى الإهتمام والدعم الذي تقدمه الدولة لتوفير الخدمات للمواطنين ونوه أنه بالرغم من التحديات الكبرى التي واجهت القطاع الصحي نتيجة الحرب الكونية فقد تمكنت المؤسسات الصحية ما يقارب 41 مليون خدمة صحية مجانية بقيمة 81 مليار ليرة سورية حسب إحصائيات المشافي والمراكز الصحية .

ومن جانبه الدكتور شريتح أكد أن ما عانت منه سورية الحبيبة آلمنا جميعا ولكن سورية عصية منيعة منتصرة على أعداءها وعلى هذه الحرب الكونية الوهابية الظلامية بصمود رجال هذا الوطن ومؤسسات هذه الدولة ووزارات هذا الوطن الغالي وخاصة وزارة الصحة التي كان لها الأيادي البيضاء والحضور المبارك على امتداد الجغرافية السورية بالتوازي مع انتصارات الجيش العربي السوري العقائدي وبظل القيادة الحكيمة لسيد الوطن الرفيق الدكتور بشار حافظ الأسد.


تخلل المؤتمر تكريم لعدد من الأطباء الجراحين وأفتتح معرض للأدوية القلبية.

إقرأ أيضاً ..

زر الذهاب إلى الأعلى