العماد الشوا: وجود أي قوات عسكرية أجنبية في سورية دون موافقة حكومتها عدوان موصوف وسيتم التعامل معه على هذا الأساس

أكد نائب وزير الدفاع العماد محمود الشوا أن وجود أي قوات عسكرية أجنبية على الأراضي السورية دون موافقة الحكومة السورية هو عدوان موصوف وسيتم التعامل معه على هذا الأساس.

وقال العماد الشوا في كلمة سورية خلال مؤتمر موسكو السابع للأمن الدولي إنه خلال عام 2017 تم القضاء على التنظيمات الإرهابية وإنهاء وجودها في معظم المناطق السورية، لافتا إلى أن انتصار الجيش العربي السوري على الإرهاب بالتعاون مع الحلفاء شكل ضربة لمشاريع تقسيم سورية.

وأضاف العماد الشوا أن المعارضات كانت تعطل جهود حل الأزمة في سورية وفقا لتوجيهات مشغليها لأن الحل السياسي يرعب داعمي الإرهاب.

وبدأت في موسكو صباح اليوم أعمال مؤتمر موسكو السابع للأمن الدولي الذي تنظمه سنوياً وزارة الدفاع الروسية بمشاركة وفود من 95 دولة بينها سورية.

زر الذهاب إلى الأعلى