مجريات الغوطة تدعم الليرة والدولار ينخفض

بدأت الليرة تتحسن أمام العملات الأجنبية في استجابة للتقدم المحرز في الغوطة الشرقية

إذ نشرت عدة صفحات تواصل اجتماعي “فيسبوك” أسعاراً متباينة لصرف الدولار أمام الليرة، كلها تتفق على تحسن الليرة رغم الاختلاف في الأسعار.
من جهتها أكدت مصادر في سوق الصرافة أن الأسعار وسطياً بلغت نحو 460 ليرة مع هامش تحرك بين 459 إلى 462 ليرة، متوقعة مزيداً من التحسن في الليرة خلال تعاملات الفترة المقبلة إثر التحسن المطّرد في الأوضاع الميدانية.
وفي تصريح لـ”الوطن” أشارت المصادر إلى تدني التعاملات في السوق السوداء واستقرار العرض والطلب عند مستوياتها منذ فترة.

زر الذهاب إلى الأعلى