الجيش يؤمن خروج 4500 مدني من المحتجزين لدى الإرهابيين في الغوطة

قامت وحدات من الجيش العربي السوري صباح اليوم بتأمين خروج مئات المدنيين المحتجزين لدى التنظيمات الإرهابية في القطاع الشمالي من الغوطة الشرقية بريف دمشق عبر الممر الآمن المؤدي إلى مخيم الوافدين.

وأفاد مراسل سانا من مخيم الوافدين باستمرار خروج دفعات جديدة من المدنيين من القطاع الشمالي في الغوطة الشرقية حيث وصل حتى الآن نحو 4500 مدني إلى النقطة الأخيرة من ممر مخيم الوافدين وقامت وحدات من الجيش بتأمينهم وتقديم المستلزمات الأساسية لهم بالتعاون مع الهلال الأحمر العربي السوري ومحافظة ريف دمشق.

وكانت وحدات الجيش أمنت أمس خروج أكثر من 6000 مدني عبر الممر الآمن المؤدي إلى مخيم الوافدين وقامت باستقبالهم ونقلهم بالتعاون مع محافظة ريف دمشق والهلال الأحمر إلى صالة الفيحاء في منطقة عدرا البلد.

وخرج خلال الأيام القليلة الماضية آلاف المدنيين المحتجزين لدى التنظيمات الإرهابية عبر الممرات الآمنة في جسرين وحمورية والموارد المائية حيث تم استيعاب العدد الأكبر منهم في مراكز الإقامة المؤقتة بالدوير والنشابية ونجها والحرجلة المجهزة بجميع الاحتياجات الأساسية بينما توجه الباقي إلى أقاربهم في دمشق والمحافظات السورية.

من جهة ثانية أشار مراسل سانا إلى أن المجموعات الإرهابية استهدفت بالرصاص عائلة مؤلفة من 3 أشخاص أثناء محاولتها الخروج من مدينة حرستا إلى ممر الموارد المائية ووصول الأم وطفلها وإصابة الزوج.

 print

إقرأ أيضاً ..

زر الذهاب إلى الأعلى