قرار إيقاف دخول سرافيس جبلة إلى المدينة وأمور التربية والزراعة والعقارية محور الجلسة الأولى للدورة العادية لمجلس محافظة مدينة اللاذقية

 

نسرين عمران – اللاذقية 

 

عقد اليوم مجلس محافظة اللاذقية أعمال دورته العادية الأولى لعام 2018 برئاسة د.أوس عثمان وحضور نائب رئيس المجلس ثائر عباس وأمين أيسر محمد غزال وأعضاء المجلس وبحضور عدد من مدراء المؤسسات والشركات الخدمية من مدير الكهرباء والتربية والمياه والهاتف والمصالح العقارية والموانئ والنقل الداخلي والمواصلات والتأمينات الاجتماعية والمالية وفرغ المرور والسورية للشبكات وغرفة الملاحة .

وعن هذا الاجتماع أكد عثمان أن هذا الإجتماع لمناقشة تقرير المكتب التنفيذي لمحافظة اللاذقية و كانت النقاشات حول مجموعة من القضايا أهمها مواضيع النقل وأمور تتعلق في التربية والكهرباء والمياه وباقي المواضيع الخدمية الموجودة في مجلس المحافظة. 

كما أجاب  المدراء على تساؤلات الأعضاء سواء الشفهي أو الخطي للوصول إلى افضل الحلول المناسبة لما فيه خير للمواطن والوطن كما ذكر أن هناك انتخابات دورية للجان ولإمانة سر المجلس هي أمور دورية تحدد في الجلسة الأولى لمجلس المحافظة وإعطاء التوجيهات إلى اللجان لإختيار رئاسة اللجان من بين أعضائها وتثبيت الرئاسة الحالية لكل لجنة. 

وبالنسبة لموضوع السرافيس ذكر د.اوس ان هناك قرار من مجلس محافظة اللاذقية بوجوب دخول السرافيس إلى المدينة حتى يكون هناك حلول أخرى تتعلق بالكراج أو بآلية نقل المواطنين وطلاب الجامعة من وإلى الكراج ستوضع الحلول في هذه الجلسة وأعمال المجلس مستمرة لنرى كيف هي العلاقة مع لجنة السير التي اتخذت قرار يتعلق ببقاء هذه السرافيس ضمن الكراجات ووضع قرارات وخيارات مناسبة للمواطنين .


وبدوره أوضح السيد دريد مرتكوش رئيس اللجنةالاقتصادية في محافظة اللاذقية وعضو مجلس المحافظة واللجنة المختصة بإعداد الدراسات المتعلقة بها لتطوير الواقع الإقتصادي الذي يشمل القطاعين الإقتصادي والزراعي والنظر في القضايا التي تحال إليها وأهم النقاط التي تم النقاش بها موضوع الحمضيات والإنجازات التي قدمتها المحافظة متمثلة بالسيد المحافظ ورئيس مجلس المحافظة من دعم للفلاحيين. 

وأوضح بدوره م. جهاد الحاطوم مدير المصالح العقارية في اللاذقية أن كل ما تقوم به الدوائر العقارية سنقوم بعرضه على مجلس المحافظة ليتم مناقشته إذا كان لديهم أي ملاحظة على عملنا. 

زر الذهاب إلى الأعلى