العرض الأول لمسرحية أساطير من سورية للمخرج هاني محمد على خشبة مسرح المركز الثقافي في القرداحة

نسرين عمران – اللاذقية

أقامت مديرية الثقافة بالتعاون مع جمعية أسرة مسرح الطفل بتقديم عرض لمسرحية أساطير من سورية على خشبة مسرح المركز الثقافي في مدينة القرداحة في اللاذقية عصر الأمس الموافق يوم الجمعة الساعة الرابعة 2018/1/12

وقبل البدء بالعرض قام كادر العمل المسرحي ومتابعين هذا العمل وأعضاء الجمعية بزيارة ضريح القائد الخالد حافظ الأسد وضريح الفارس الذهبي الشهيد باسل الأسد .

شمس سورية رافقت الموجودين إلى مكان العرض في رابطة أبناء وبنات الشهداء الذي قدم لهم العرض مجاناً.

وفي شرح مختصر عن المسرحية تحدث لنا مخرج العمل الأستاذ هاني محمد أن هذا العرض مقدم من مسرح الصغار إلى الكبار ويرمز إلى عشق تراب الوطن وهو لمحة مختصرة عن الأحداث التي جرت في سورية خلال الأزمة والتي أدمت قلوبنا جميعا ورسالة هذا العمل هي دعوة من أطفال سورية إلى كل من غادر هذا الوطن بالعودة إليه ، لأن لا بديل عن حضنه الدافئ.

وتجسدت هذه اللوحات من خلال العرض الذي شارك فيه المخرج والمؤلف هاني محمد حيث شارك بالعرض 22طفلا من أعمار مختلفة تحدوا الأرهاب بموهبتهم وإتقان ادائهم
ومن الأطفال المشاركين حمزة بلول الذي جسد دور الشهيد وكان له اثرا في نفوس الحضور ، والطفل علي ديب الذي جسد دور الداعشي والطفلة نور الشيخ احمد التي حثت على اللحمة الوطنية والطفلة زينب والطفلة ليمار ابراهيم بدور ام احمد وام علي ومريم وعلي فياض بدور مذيعة الجزيرة وضيفها والطفلة جودي الخليل بدور ام يوسف الطرطوسية التي كان لها دور كبير خلال الأزمة السورية ومجموعة من الأطفال المبدعين .

وقد لاقى هذا العرض تفاعلاً حيوياً مباشراً مع الحضور الذي تجلت معالم وملامح إعجابه الشديد ببراعة وإتقان جيل المستقبل وقدرته على إيصال الصورة الحقيقية لكل ما حدث على أرض الياسمين .

وفي لقاء مع عدد من الحضور حيث عبروا عن سعادتهم بهذا العرض الغني بالتوعية و كشف الحقائق كي لا يُحرْف يوما ما ألا وهو واقع الأزمة السورية التي عاش كل تفاصيلها الصغير والكبير منا ، بالتصفيق الحار اختتم هذا العمل ، كل التوفيق منا لإسرة هذا العمل من كادر إداري وفن في رسالتهم الفنية التيهي جزأ مهم من أجزاء المقاومة التي ننتمي إليها .

زر الذهاب إلى الأعلى