الخبز في منطقة الشيخ بدر في طرطوس بين الإيجابيات والسلبيات

يامن عجوة – طرطوس 

يعاني أهالي منطقة الشيخ بدر وبالذات ريفها من سوء في صناعة الخبز حيث يصل إلى القرى في حالة سيئة ويعود السبب لسوء التوصيل حيث يستغرق وصوله ساعات ،

للوقوف اكتر حول هذا الموضوع  التقينا الأستاذ ياسر ابراهيم مدير مخبز الشيخ بدر الذي أكد لنا أن المخبز يعمل في طاقة إنتاجية مضاعفة لتأمين احتياجات المنطقة ويخرج الخبز بنوعية ممتازة وبالذات في الأشهر الأخيرة لتوفر العجينة والطحين المميز وعندما يأتي الناس لأخذ ربطة الخبز من الفرن يجدون النوعية الممتازة ولكن يصل إلى بعض القرى بوضعية سيئة بسببين… 

اولاً التكديس للربط فوق بعضها وقد تبقى فترة طويلة حتى تصل لبعد بعض القرى عن المدينة والسبب الثاني المعتمدين لدى الفرن اللذين يقومون باخذ الخبز طازج من الفرن ويتأخرون بتوزيعه وقد أتتنا عدة شكاوي من أهالي القرى ونسعى إلى حلها وعند سؤالنا له ألا يوجد حل لتفادي هذه الطرق من المشاكل؟؟؟

أجاب حاليا لا لأنه يوجد قرى عديدة تابعه للفرن يتم توزيع الخبز لهم وبمناطق جغرافية متنوعة وعدم وجود إمكانيات لتوفر أخشاب لتسطير الخبز لذلك نعتمد بالتوزيع على وكلاء .

وقد التقينا عدد من الناس وكانت الآراء مختلفة حيث أكد لنا السيد علي عباس أن الخبز الذي يوزع جيد جداً في أغلب الأوقات وأنا أذهب إلى الفرن لإحضر الخبز بشكل يومي حتى لاحظنا أن العاملين يقومون بتوزيع الخبز فوراً ولا ننتظر كثيرا للحصول عليه .
كما اكدت لنا السيدة أميمة حسن المقيمة في قرى الشيخ بدر أن الخبز يختلف بين يوم وآخر حيث نجد أحياناً خبز طازج ياتي صباحا وعندما يتأخر الموزع للمساء يصبح بحالة سيئة .

فلاش

بين الإيجابيات والسلبيات كنا معكم من مخبز الشيخ بدر لنسلط الضوء على الواقع الخدمي بالنسبة لطعام الناس اليومي ونتمنى من القيادات  والمسؤولين عن الفرن ان يجدو حل لوصول المادة إلى المواطن بحالة ممتازة.

زر الذهاب إلى الأعلى