آخر الأخبار

الاحتلال الناعم الجزء السابع والثلاثون تركيا ( الجزءالثالث) ماذا سيكون عليه مصير تركيا و اردوغان

بقلم الدكتورة خلود علي خير بك

الاحتلال الناعم

الجزء السابع والثلاثون

تركيا ( الجزءالثالث)

اقرأ أيضاً

ماذا سيكون عليه مصير تركيا و اردوغان؟؟

المخطط لتركيا بدا مع الرئيس الأسبق تورغت أوزال عندما تدخل بغباء في حرب الخليج الأولى لتدمير العراق عام 1990 في تلك اللحظة خرجت تركيا من فلك الارتباط التقليدي ببريطانيا و ركضت وراء ألمانيا و امريكا
ألمانيا لانها وعدتها ان تسهل دخولها الى الاتحاد الأوربي و ترفع نسبة التعامل التجاري مع دول الاتحاد كدولة في المرتبة الأولى حيث ان الولايات المتحدة و عدت الجنرالات في تركيا انها ستسهل سيطرة الأتراك على شمال العراق و حتى الموصل و شمال سوريا حتى حلب و في مرحلة لاحقة ستطلق يد تركيا في القضاء على الأكراد في العراق وسوريا وحلم الدولة الكردية الوهمية كما قدمت آنذاك امريكا وألمانيا و السعودية لتركيا وبشكل سري مبلغ 1.6 ترليون دولار على مدى عشرة سنوات لجعل اقتصادها قوي و بدأت امريكا تجهز تركيا بقواعد عسكرية أمريكية سرية غير قاعدة انجرليك الجوية الهدف الامريكي من هذا فتح الشرق التركي للأمريكان ليصبحوا قريبا جدا من جمهوريات سوفيتية سابقة حتى يمكن الوصول الى العمق الروسي و لذلك استغلت جمهورية أذربيجان و ارمينا و تركستان من قبل الأمريكان و بدا ببناء قاعدة عسكرية سرية تحت الجبال مع ايران لعملية سيطرة أمريكية لاحقا على شمال ايران للتقرب والولوج الى بحيرة قزوين و البحر الأسود وفعلا امريكا بدأت ببناء اكبر قاعدة سرية ثانية باتجاه روسيا بين بيلاروسيا و أوكرانيا وبدات امريكا عن طريق اغراق تركيا تخطط للسيطرة على خط الحجاز أو خط القطار السريع لتحقيق حلمها بالسيطرة على كل من بغداد و دمشق وهذا هو الحلم الامريكي الذي اطلقه رئيس الولايات المتحدة وودرو ويلسون في عام 1918 حيث تدخل امريكا و تبلع ممتلكات الإمبراطورية البريطانية هكذا كان الاعتقاد الامريكي وخطط الأمريكان بعد ان يتم السيطرة على بغداد و دمشق يجري التخلص من تركيا و وضعوا مخطط لإنهاء الدولة التركية و أوصلوا اردوغان الى السلطة وخصوصا ان اردوغان ليس تركيا و لا عثمانيا ولا سلجوقيا بل جده الأكبر ايرانيا من مدينة طرابزون على الحدود مع ايران و مناطق اخرى وجدته الكبرى من جورجيا وقد كان الهدف من إحضاره كما احضر غورباتشوف التركي الأصل لتدمير الاتحاد السوفيتي لكن الإنجليز كان لهم مخطط اخر يختلف تماما استغل فيه جشع و لهث اردوغان للسلطة حيث كان تلميذ حكمتيار الذي ادعى الاسلام لكن الشخص كان من اليهود القادمين من الباكستان فاردوغان كان متطلع للسلطة و يريد التخلص من فقره ورجل يعرفه الجميع وصولي وبدون اَي مبدأ و بحكم قربه من معلمه حكمتيار اليهودي الباكستاني الذي أصبحت تربطه علاقات جدا وثيقة بأردوغان سهل له اول زيارة لتل ابيب في بدابة الثمانينيات ليجلس على العرش كان كل ذلك مراقب بدقة من قبل الإنجليز وكان المكتب السياسي الموسوي السري في القدس يعطي كل تحركات اردوغان بكل دقة للإنجليز حيث وضع الانكليز المخطط لأردوغان نتيجة تدخله في العراق وسوريا و تم إيهامه بان الإنجليز اعطوه الضوء الأخضر ليتصرف كما يبدو له في العراق وسوريا و زجوا عليه كل من السعوديين و الايرانيين والباكستانيين لمساعدته( وعندما نذكر الايرانيين سننوه هنا ان ايران تياران ) مع المساعدات الاسرائيلية المتواصلة التي دعمت عودته للسلطة و من ناحية اخرى زعزعوا ثقه امريكا بخادمهم الوفي مما جعل الامريكان التسريع بإنهائه و القضاء عليه واستعمال ذات الأسلوب الذي اتبع مع تورغت أوزال بانهاء حياته لكن المخطط هذه المرة ليس عن طريق زرع خلايا سرطانية في جسم اردوغان بل ضمن مخطط لتصفيته ينقسم من قسمين الاولى عملية اغتياله التي لا تقتله بل تجعله عاجزا تماما مما يفرض عليه التنازل عن السلطة لحكومة إنقاذ مدنية و الثانية عملية عسكرية تركية لإنهاء دول الاسلام السياسي المزيف في تركيا اليوم فهم أردوغان اانه تم التلاعب به بالتدخل في العراق و سوريا وليبيا و انتهى به الأمر الى دخول عشرات الآلاف من الإرهابيين لتركيا من سوريا والعراق وبدأؤوا يهددون الوجود التركي كنظام بالكامل
في المرة القادمة نتحدث ما هو المخطط البريطاني السري لتركيا بعد ان تم استنفاذ كل الأهداف التي وضعت لتركيا في المرحلة السابقة

يتبع …………

تابعنا عبر فيسبوك

لايك للمقالة

يسرنا انضمامكم لقناتنا على تيلغرام

لمتابعة أهم الأخبار حمل تطبيق وكالة الآن الإعلامية من جوجل بلاي

Share on facebook
Facebook
Share on twitter
Twitter
Share on telegram
Telegram
Share on whatsapp
WhatsApp
Share on email
Email

آخر الأخبار

أقرأ أيضاًمقالات مشابهة