آخر الأخبار

حوار خاص مع سيادة اللواء نظام الحوش مدير إدارة الأمن الجنائي في سورية

 

حوار : علاء أحمد الجاسم-دمشق

 

في زمن أصبح فيه الرصاص الطائش رجولة وخلف ورائه شهداء كان يحضرون عرس ذويهم وتحول الفرح إلى ترح ، وبعد صدور قرار وزير الداخلية الخاص بإلغاء بث النشرة الشرطية بناءاً على الأسم الثنائي توجهنا نحن صحيفة شمس سورية إلى إدارة الأمن الجنائي في دمشق لنلتقي بسيادة اللواء نظام الحوش مدير إدارة الأمن الجنائي في سوريا ليكون بيننا الحوار التالي :

 

حوار خاص مع سيادة اللواء نظام الحوش مدير إدارة الأمن الجنائي في سورية

 

– سيادة اللواء أعيادنا كثيرة وشهداءنا باتت أكثر نتيجة إطلاق العيارات النارية والرصاص الطائش من قبل الشبان كان في الإعراس أو في تشييع الشهداء مما تسبب لوقوع شهداء كانو يحضرون العرس أو التشييع ، ماهي اجراءاتكم حيال هذه الظاهرة ؟؟؟

بعد الترحيب بكم أود أؤكد لكم أن هذه الظاهرة التي كانت تسود المجتمع قديما، مع مرور الوقت حظرتها الدولة، وساعدت الظروف الحالية الإنتشار الواسع للحواجز العسكرية و اللجان الشعبية و الوجود الكثيف للسلاح في الشوارع، وهذه الظاهرة مزعجة جدا، ولا تعبر إلا عن قلة الوعي والغباء لمطلق النار أياً تكن المناسبة.

وأقول لمن يمارس هذا التصرف : إن كنت تظن أنها رجولة و عمل تشكر عليه و موقف فخر فأنت غبي..

لأن الناس ينبذونك وينظرون لك على أنك مجرم، ومسيء للمناسبة ولقداسة الشهيد وللبدلة العسكرية التي ترتديها إن كنت مرتدي هذا الزي المقدس ، فالسلاح الذي تحمله هو مخصص لمواجهة الاعداء وليس للمفخرة .

وللوصول إلى مجتمع خالٍ من الظاهرة، من خلال المساهمة في تعديل المفهوم الثقافي والسلوك الاجتماعي للناس والتوعية الى حرمة ولا أخلاقية ولا قانونية ومخاطر الرصاص العشوائي.

حوار خاص مع سيادة اللواء نظام الحوش مدير إدارة الأمن الجنائي في سورية

– بات الكثير من باعة العيارات النارية يروجون لبضاعتهم عبر شبكات التواصل الاجتماعي على الانترنت ، هل هناك ملاحقة لهؤلاء عن طريقكم بالتنسيق مع فرع مكافحة الجرائم الالكترونية .

الجهات الأمنية لدينا تتعامل مع المتاجرين بـالمفرقعات والعيارات النارية ، وفق الانظمة والقوانين، التي تصل الى مصادرة الموجودات والغرامة المالية والسجن ، وهذا مهام عناصر الضابطة الجمركية في هذا الخصوص ، وهناك تنسيق بين كل أفرع الإدارة لمكافحة هذه الجرائم .

– سيادة اللواء أدت الأحداث الراهنة التي تمر فيها بلدنا الحبيب سورية إلى نشر وحيازة السلاح بيد من هم ليسوا أهل للحفاظ عليه ، كيف تتعاملون مع هذه الظاهرة .

حيازة السلاح مرخص كان أ و غير مرخص”، والعقوبات تتراوح بين 3 أشهر و 3 سنوات لحيازة سلاح غير مرخص والعقوبة مضاعفة إذا ارتكب جرم أدى لوفاة أشخاص حتى لو عن غير قصد، فالقضاء يوجه العقوبة التي يستحقها هذا الشخص بحسب ظروف الحادثة، مشيراً الى أنه لا أحد فوق القانون أي مواطن يرتكب جرم لا حماية له أيا كان ، وهذه الظاهرة انتشرت في هذه الفترة نتيجة تعدد مسميات التشكيلات القتالية والقيادة تعمل على الحد من هذه الظاهرة وضم كل هذه التشكيلات التي تعددت مسمياته تحت مسمى واحد وهو الجيش العربي السوري والقوات الرديفة .

اقرأ أيضاً

-ماذا عن أفرع الإدارة التي تعرضت للتخريب في بعض المحافظات وأهمها المحافظة الشرقية ، ماهي خططكم الحالية بعد إعادة الأمن لهذه المحافظات وكانت آخرها محافظة

دير الزور ؟؟

بعد الانتهاء من تنفيذ مشروع أتمتة إدارة الأمن الجنائي وإنشاء قاعدة بيانات مركزية تضم بيانات المحكومين والمطلوبين (النشرة الشرطية) وإذاعات البحث، وأصبحت خلاصة السجل العدلي تمنح مركزياً وعلى مستوى الجمهورية العربية السورية، وتمَّ ربط فروع الأمن الجنائي في المحافظات مع القاعدة الموجودة في إدارة الأمن الجنائي..

إضافة للربط مع مراكز خدمة المواطن في مجال منح خلاصة السجل العدلي «لا حكم عليه».

ومنذ أن تمت إعادة الأمن والآمان بمحافظة دير الزور بفضل الجيش العربي السوري ومن معه من الشرفاء وعملاً بتوجيه السيد وزير الداخلية قمنا على إعادة تفعيل دور فرع الأمن الجنائي هناك وباشر عمله في المحافظة .

– سيادة اللواء فوبيا المواطنين اليوم هي تشابه الأسماء والتوقيف بسببه ماهي اجراءاتكم للحد من هذه الظاهرة .

بناء على التعميم رقم 30 / ص تاريخ 3/1/2015 الصادر عن السيد وزير الداخلية المتضمن عدم إذاعة البحث إلا عن الأسماء المفصلة الواضحة وذلك بهدف عدم الإساءة للناس الأبرياء الذين قد تتشابه أسماؤهم مع أسماء المطلوبين المذاع البحث عنهم، لذلك فإن إذاعات البحث لا تتم عن الأسماء الثنائية ولا يعتد بها.

حوار خاص مع سيادة اللواء نظام الحوش مدير إدارة الأمن الجنائي في سورية

ماذا عن تأخر إلغاء كف البحث وتعميمه على بعض الحواجز ؟؟

هنا نلقي اللوم على الحواجز العسكرية والأمنية لأنهم لا يقومون بتحديث اجهزت الكمبيوتر لديهم بشكل دوري مما يؤثر على تعميم المعلومات الحديثة لهم وهنا يقع الخطأ ، وأؤكد لكم بأننا نقوم بنشر أي جديد حول معلومات المواطنين بخصوص كف البحث بأقل من 24ساعة وتعمم على جميع أجهزت الدولة.

حوار خاص مع سيادة اللواء نظام الحوش مدير إدارة الأمن الجنائي في سورية

سيادة اللواء بكلمة منك للأخوة المواطنين :

أطمئن كل مواطن من منبركم الكريم هذا بأن الفرح قريب بهذا الوطن وأن البسمة ستعود لكل أفراد هذا الوطن الصامد بفضل صمود قيادته ممثلة بالسيد الرئيس الدكتور بشار الأسد والجيش العربي السوري وكل الشرفاء الذين وقفوا بجانبنا ، وسيفتخر كل مواطن سوري بأنه أبن هذه الدولة العظيمة .

وأقول لكم بالنهاية : حب الوطن من الإيمان .

بدورنا إدارة مؤسسة شمس سورية الاعلامية نوجه كل الشكر للسيد اللواء نظام الحوش مدير إدارة الأمن الجنائي في سورية لحسن ترحيبه وشفافيته معنا واطلاعنا على كل شيء يخدمنا في عملنا الصحفي سائلين الله أن يحمي شرفاء سوريتنا من أمثال السيد اللواء نظام الحوش ، شاكرين متابعتكم .

تابعنا عبر فيسبوك

لايك للمقالة

يسرنا انضمامكم لقناتنا على تيلغرام

لمتابعة أهم الأخبار حمل تطبيق وكالة الآن الإعلامية من جوجل بلاي

Share on facebook
Facebook
Share on twitter
Twitter
Share on telegram
Telegram
Share on whatsapp
WhatsApp
Share on email
Email

أقرأ أيضاًمقالات مشابهة

آخر الأخبار