آخر الأخبار

وضع النصب التذكاري لشهداء الدفاع الوطني والمدنيين في الدويلعة بدمشق بحضور رسمي وشعبي

تقرير : رامية عبد الحي 

تحرير : رين الياس بيطار 

 

وضع النصب التذكاري لشهداء الدفاع الوطني والمدنيين في الدويلعة بدمشق بحضور رسمي وشعبي

لأن الشهادة طريق الخلود وقيمة القيم ومفخرة المفاخر فقد أخذت مكانتها في الحياة ويقول القائد الخالد حافظ الأسد داعياً إلى تعزيز هذه القيمة : لنكرس الاستشهاد كقيمة عليا في المجتمع , الاستشهاد هو الضرورة الأساسية لكل كفاح وطني ضد الغزاة والمستعمرين ,وهو القاعدة الأساسية والتي لا غنى عنها ولا بديل لها في حماية الوطن وتحرير الأرض الشهداء هم الجديرون بالتكريم فهم من قاوموا وناضلوا من أجل حماية الوطن والحفاظ عليه وتخليداً لذكراهم أقام حزب البعث العربي الاشتراكي و الدفاع الوطني قطاع الدويلعة نصباً تذكارياً لشهداء أبناء المنطقة لوحة ضوئية تضمن صورة واسم 300 شهيد وتمت إضاءة اللوحة في تاريخ 15/5/2018 م في تمام الساعة 7 مساءً و بحضور كل من   :

وضع النصب التذكاري لشهداء الدفاع الوطني والمدنيين في الدويلعة بدمشق بحضور رسمي وشعبي

اقرأ أيضاً

أسر الشهداء و أمين فرع حزب البعث العربي الاشتراكي في دمشق الرفيق حسام السمان و شعبة المدينة الثانية وعدداً من الفرق الحزبية -العميد علي الصافي ممثلاً القيادة العامة للجيش والقوات المسلحة وقوات الدفاع الوطني وبعض أعضاء مجلس الشعب – عدد من الأحزاب – ممثلً عن اتحاد الحرفيين ونقابة الأطباء – أعضاء المكتب التنفيذي لمحافظة دمشق – شخصيات دينية من كافة الطوائف – وحضور شعبي كبير من أهالي المنطقة والمناطق المجاورة بدأت الفعالية بالوقوف دقيقة صمت على أرواح الشهداء الأبرار وبعدها توجه الرفيق أمين فرع الحزب لرفع العلم السوري والنشيد الوطني للجمهورية العربية السورية وقامت عدة شخصيات وأهالي المنطقة بإلقاء كلمة وتلاها عرض عسكري تحيةً للجيش العربي السوري وشهدائه وبعدها عرض فروسية و عراضه شامية .

كان لصحيفة شمس السورية كلمة خاصة من : أمين فرع حزب البعث العربي الاشتراكي لمدينة دمشق الرفيق حسام السمان “اجتمعنا اليوم لنكرم أكرم من في الدنيا وأنبل بني البشر فهم من ضحوا بدمائهم وأرواحهم فداءاً للوطن وإنشاء الله يتحقق الانتصار في جميع الأراضي السورية تحت قيادة الرئيس بشار حافظ الأسد ورحم الله شهدائنا الأبرار”.

وضع النصب التذكاري لشهداء الدفاع الوطني والمدنيين في الدويلعة بدمشق بحضور رسمي وشعبي

كما كان لنا كلمة مع العميد علي الصافي : بهذه المناسبة كل الكلمات والمهرجانات والخطابات وكل بحور الشعر واللغة لا يستطيعون أن يعطوا الشهيد حقه في محراب الشهادة والاستشهاد مهما حاولنا أن نتحدث أو نقيم مهرجانات أو خطابات كلها لا تعادل نقطة دم واحدة أُريقت على مذبح الحرية والاستقلال ومن أجل كرامة وعزة هذا الوطن والشهيد هو ذلك الإنسان العظيم الذي دعاه الوطن فلباه وقاتل فاستبسل ومن أجل عزة وكرامة هذه الأمة فاضت روحه وقدمها رخيصة من أجل عزة وكرامة وطنه الشهيد وجد حياته في حياة الآخرين ورأى وجوده في وجود الآخرين فالنمجد الشهادة ولتكبر في نفوسنا جميعاً ولتكن طريقنا عندما ينادي الوطن”القائد الخالد حافظ الأسد” تحيةً لشهداء وطننا الأبرار وطوبى لهم فهم سر صمودنا وسر كبريائنا

وضع النصب التذكاري لشهداء الدفاع الوطني والمدنيين في الدويلعة بدمشق بحضور رسمي وشعبي

بالنهاية كل الشكر لكل من ساهم في هذه المبادرة التي رسمت دمعة الفرح والفخر لدى أهالي الشهداء عندما رؤوا صور أبنائهم تزين المنطقة

تابعنا عبر فيسبوك

لايك للمقالة

يسرنا انضمامكم لقناتنا على تيلغرام

لمتابعة أهم الأخبار حمل تطبيق وكالة الآن الإعلامية من جوجل بلاي

Share on facebook
Facebook
Share on twitter
Twitter
Share on telegram
Telegram
Share on whatsapp
WhatsApp
Share on email
Email

أقرأ أيضاًمقالات مشابهة

آخر الأخبار