محليات

بهدف تأمين مادة الموز في السوق المحلية .. اللجنة الاقتصادية توافق على استيراد الموز اللبناني

وافق رئيس مجلس الوزراء المهندس حسين عرنوس على توصيات اللجنة الاقتصادية تأييد مقترح وزارة الاقتصاد والتجارة الخارجية بالسماح باستيراد الموز اللبناني بدءاً من 20 أيلول الجاري ولغاية 30 نيسان من العام القادم وبكمية لا تتجاوز 50 ألف طن ولجميع طالبي الاستيراد وذلك بهدف تأمين مادة الموز في السوق المحلية بأسعار مقبولة.

كما وافق رئيس الوزراء على توصية اللجنة الاقتصادية المتضمنة المصادقة على العقد المبرم بين الشركة السورية لتخزين وتوزيع المواد البترولية (محروقات) والشركة العامة للبناء والتعمير/ فرع المنطقة الشرقية لتقديم وتجهيز 10 محطات بنزين متنقلة، والسماح باستيراد مادة الأقمشة المصنرة غير المنتجة محلياً من قبل جميع المستوردين.

 

ووافق كذلك على توصية اللجنة الاقتصادية المتضمنة تأييد مقترح وزارتي المالية والصناعة بمنح المؤسسة العامة لحلج وتسويق الأقطان قرضاً مالياً قدره 181 مليار و707 ملايين ليرة سورية لشراء الأقطان المحبوبة وبذور القطن من الفلاحين لموسم 2021 -2022 وذلك بهدف تنفيذ أهداف الخطة الإنتاجية الزراعية وتقديم الدعم للفلاحين وتشجيعهم على الاستمرار بزراعة هذا المحصول الاستراتيجي.

ووافق أيضاً على توصية اللجنة الاقتصادية بتأييد مقترح وزارة الصحة المتضمن قيام وزير الصحة بعقد النفقة أصولاً عند إبرام عقود استجرار مستلزمات القطاع الصحي وذلك بناء على تفويض من الجهات الصحية على أن تتولى كل جهة صحية على حده تصفية وصرف تلك النفقة من ضمن الاعتمادات المرصدة لهذه الغاية في موازنتها.

وتأتي هذه الموافقة بهدف تخفيف الأعباء عن وزارة الصحة ولا سيما الإدارية منها والتركيز على الإجراءات الجوهرية في آلية الاستجرار وإعطاء مرونة وسرعة أكبر لصرف قيمة العقود المبرمة بما يشجع العارضين للتقدم للمناقصات إضافة إلى إعطاء مرونة أكبر للجهات الصحية للاستفادة القصوى من الاعتمادات المرصدة في موازنتها دون الحاجة لإجراء نقل للاعتمادات ووضعها تحت تصرف وزارة الصحة.

زر الذهاب إلى الأعلى