محليات

اللاذقية : افتتاح معرض القرطاسية والمستلزمات المدرسية في مجمع أفاميا

افتتح محافظ اللاذقية ابراهيم خضر السالم ومدير عام المؤسسة السورية للتجارة احمد نجم معرض القرطاسية والمستلزمات المدرسية في مجمع أفاميا بمدينة اللاذقية بأسعار منافسة تصل الى 50 بالمئة مقارنة مع مثيلاتها في السوق لبعض المواد وسط اقبال لافت من الاهالي وابنائهم من الطلاب والتلاميذ.

 

وافردت المؤسسة مساحة واسعة ضمن المجمع للمعرض عرضت فيها الحقائب واللباس المدرسي على انواعه والقرطاسية المتنوعة لتلبية مختلف الاذواق والفئات العمرية.

 

واتاحت المؤسسة فرصة شراء هذه المواد للعاملين بالدولة ب قرض قيمته 200 الف ليرة سورية وباجراءات ميسرة لا تتطلب اكثر من بيان بالراتب و دون كفلاء وبدون فوائد ويتم السداد على 12 شهرا.

 

المحافظ السالم اكد ان المعرض اصبح تقليدا سنويا تعمل المؤسسة من خلاله وبدعم حكومي على توفير المستلزمات المدرسية بمختلف انواعها باسعار مخفضة كنوع من التدخل في السوق وتلبية احتياجات الاسرة والابناء من الطلبة مع تحقيق تنوع متكامل من كافة المواد.

 

مدير عام المؤسسة احمد نجم أشار إلى أن المؤسسة تحرص على اقامة هذا المعرض سنويا على مستوى المحافظات قبل افتتاح العام الدراسي لتوفير الاحتياجات المدرسية مبينا ان المعرض يوفر كل المواد و المستلزمات المدرسية وبفارق كبير عن الاسعار في السوق يصل في بعضها الى حوالي 50 بالمئة.

 

ولفت إلى أن المؤسسة توفر الدفاتر المدرسية التي تنتجها بمطابعها من افضل انواع الورق و بنوعية وامبلاج جيدين لتطرحها بسعر منافس في صالتها الى جانب باقي المواد..مبينا ان مستودعات المؤسسة تحوي على كميات كافية من مختلف الاصناف و سيتم رفد الصالات بالمواد بشكل دوري.

مدير فرع المؤسسة باللاذقية يعرب الحج اشار الى ان وجود تنوع واسع في القرطاسية والحقائب وهو ما يلبي مختلف الاذواق وان الفرع سيقوم بتزويد المجمع وباقي الصالات بالمواد بشكل دوري للحفاظ على التشكيلة السلعية وتوفير احتياجات الاهالي معللا الاقبال اللافت مع افتتاح المعرض لنوعية المعروضات وانخفاض اسعارها عن مثيلاتها بالاسواق بنسب تتراوح بين 25 الى 50 بالمئة .

 

كما اطلع المحافظ السالم على هامش افتتاح المعرض على اقسام مجمع افاميا والمواد المتوفرة فيها من مواد غذائية واستهلاكية وادوات منزلية..

شارك في الًجولة عضو المكتب التنفيذي لقطاع التجارة علي يوسف ومدير فرع السورية للمخابز .

 

تقرير : احمد تركي احمد – اللاذقية

زر الذهاب إلى الأعلى