أخباردولية

زعيم المافيا التركي يضرب من جديد و يفضح حكومة اردوغان

عاد زعيم المافيا التركي، سادات بكر، إلى كشف فضائح حكومة حزب العدالة والتنمية التركية في قضايا مشبوهة وعمليات غير قانونية، في إطار سلسلة دأب على كشفها خلال الأشهر القليلة الماضية، وهذه المرة في قضايا متعلقة بـ “الرشاوى والتزوير”.

وفي جديد ذلك، كشف زعيم المافيا التركي، سادات بكر، في سلسلة تغريدات نشرها على حسابه الشخصي في “تويتر”، عن مراسلة بين برلماني سابق من حزب العدالة والتنمية “الحاكم”، يدعى برهان قوزو، وأحد رجال الطب الشرعي، إذ طلب الأول من الأخير تقريراً معيناً بصيغة معينة، من أجل التستر على أحد المجرمين.

ووفق ما نشره بكر، يظهر من خلال المراسلات، اهتمام قوزو الكبير وتوفيره مقابلاً ماديّاً يجعل من الطبيب مليونيراً بين ليلة وضحاها، مؤكداً أيضاً أن وزير الداخلية، سليمان صويلو كان على علم بكل ما يحدث، بحسب ما نقلته شبكة العين الإخبارية.

وأوضح بكر أن مليونيراً مقرباً من وزير الداخلية هو من دفع الأموال للطبيب، من أجل إخراج ابنه من القضية، إذ أن تقرير الطب الشرعي هو الشيء الوحيد القادر على سجن أو إنقاذ متهم.

وتكررت مسألة التلاعب في تقارير الطب الشرعي لإنقاذ متهمين مقربين من النظام التركي أكثر من مرة في عدة قضايا من بينها واحدة متعلقة بنائب العدالة والتنمية، طولغا آغار، المتهم باغتصاب وقتل فتاة تدعى يلدانا قهرمان، وكما حدث في اغتصابه وقتله لفتاة تدعى إلين تشاكير.

على الصعيد نفسه، كشف سادات بكر، عن تورط فخر الدين آلطون، رئيس دائرة الاتصال برئاسة الجمهورية، في تسهيل منح بنك “الزراعة” الحكومي قروضاً لمجموعات مشبوهة.

وأكد أن شخصاً ما قد ابتز البرلماني، برهان قوزو، مقابل عدم نشر موقع “أوضة تي في” الإخباري تقريراً خاصاً بعلاقاته النسائية المشبوهة، وفي اليوم الذي منح قوزو تلك الأموال للشاب، أمر مجموعة من “البلطجية” بتخويف الشاب لأخذ الأموال منه.

ولفت أنه كانت مجموعة مشبوهة على علم بفضائح النائب المذكور فابتزته طالبة منه أن يسهل لهم الحصول على قرض من البنك المذكور بقيمة تتراوح بين 20 – 30 مليون ليرة، وإلا فضحوه.

فما كان من النائب قوزو إلا أن لجأ لفخر الدين ألطون، الذي توسط لدى البنك ومنح المجموعة المشبوهة القرض الذي طلبته.

وكشف بكر كذلك أن النائب قوزو طلب مرة أخرى من فخر الدين آلطون إخراج وثيقة رسمية لسحب قطعة أرض من مواطن تركي ومنحها لإحدى العصابات المشبوهة بناءً على رغبة رجال المافيا.

وتأتي هذه الفضائح في إطار سلسلة دأب زعيم المافيا على كشفها خلال الأشهر القليلة الماضية، من خلال حسابه على “تويتر”، إلى جانب قناة له على موقع “يوتيوب” كان ينشر بها مقاطع فيديو مصورة يسرد من خلالها فضائح رموز نظام أردوغان.

المصدر : وكالات

زر الذهاب إلى الأعلى