محلية

ضحية جديدة على يد مليشيا قسد وقتل شاب حتى الموت

اتهم ناشطون “ميليشيا قسد ” بممارسة التعذيب بحق الشاب “مرهش الكفاش الشويش”، حتى الموت وتداولوا صوراً قالوا إنها لـ”مرهج” وآثار التعذيب ظاهرة على جسده .

 

وبحسب عدة شبكات ، فإن مرهج من بلدة “الجرذي الغربي” بريف “دير الزور الشرقي، وكان يعمل بالتهريب ووجد مقتولاً بطلقات نارية استقرت بالرأس ورمي على أحد الطرقات .

ناشطون عبر صفحاتهم في فيسبوك قالوا ، إنه تم إطلاق النار على الضحية بالقرب من معابر نهر الفرات، وتم نقله إلى بلدية “الجرذي” حيث تم تعذيبه هناك حتى فارق الحياة من قبل ميليشا قسد ، لتقوم الأخيرة بتسليم الجثة لذويه .

وسبق لقسد القيامها بالعديد من هذه الأفعال وكان الشاب “أمين عيسى أمين” إحدى ضحاياها الذي قتلته شهر حزيران الفائت.

زر الذهاب إلى الأعلى