محليات

اعلاميو حلب في زيارة اعلامية الى مقر الهيئة العامة لمستشفى ابن خلدون للأمراض النفسية و العقلية بحلب

من  الضروري تسليط الضوء على هذا الصرح الطبي الكبير الذي يقع في ريف حلب على بعد 20 كيلو مترا من مدينة حلب.

والذي تعرض لهجمات عديدة من الإرهاب مما أدى إلى تدميره وسرقته ليتم بعدها تحريرِه وعودتِه على أيادي رجال الجيش العربي السوري .

 

بدأت أعمال الصيانة والترميم منذ تحريره حتى وصلت نسبة اعادة الترميم والبناء حتى اليوم الى ستون بالمائة

مع التسارع في تأمين مستلزماته الخدمية والطبية من كوادر بشرية وأجهزة طبية .

قام الدكتور بسام حايك مدير الهيئة بندوة حوارية مع الاعلاميين ضمن قاعة المحاضرات في المشفى حيث أكد على أن المريض النفسي ليس بمجنون كما تروج له الأفلام والمسلسلات التلفزيونية وانما هو عبارة عن مرض عصبي او نفسي يصاب به كل الأشخاص بكافة شرائحهم المجتمعية والعمرية، والتي يتم علاجها وتخريج هذه الحالات بعد الخضوع لفترة وجيزة عن طريق المتابعة ضمن المشفى بحسب درجة الحالة ومدة علاجها ، وأضاف الى التشديد والانتباه من حالات ومحاولات الانتحار او حتى التهديد بها ، و على ان يكون ذوي الشخص بحالة الوعي للتبليغ والمتابعة مع المشفى لتلافي خسارة العديد من الأرواح نتيجة التقصير في علاج هكذا حالات من خلال الخط الساخن الذي سيتم اطلاقه قريباً لتلقي الحالات النفسية والعصبية وعلاجها .

وأشار الحايك على ضرورة عدم تسليط الضوء على طرق حوادث الانتحار التي تحصل ، حتى لاتكون ترويجاً اعلامياً لهذه الطرق ، خوفاً من أن تصبح عدوى هيستيرية لكل من تسول نفسه لمحاولة الإنتحار .

كما تخلل الندوة الحوارية تكريم العديد من الاعلاميين الذين شاركوا ضمن التغطية الاعلامية للمؤتمر السوري لمرضى التصلب اللويحي الذي أقيم في فندق شيراتون حلب .

وقبل نهاية الزيارة قام رؤساء الأقسام في المشفى بجولة عامة في أرجاء الأقسام برفقة السادة الاعلاميين لتزويدهم بالمعلومات والنشاطات والعلاجات التي تتم ضمن هذه الأقسام .

حيث بلغت عدد الخدمات الطبية العلاجية المجانية للمرضى المقيمين و مراجعي الهيئة بواقع /76371/ خدمة خلال النصف الأول من عام 2021 ، كما تم تقديم / 45637/ خدمة علاج نفسي للمرضى المقيمين في الهيئة ، كما تم تقديم /16373 خدمة / للمرضى تضمنت علاجات وتداخلات تشخيصية علاجية و تأهيلية للمرضى المقيمين .بالإضافة الى تقديم /14361 خدمة / للمرضى مراجعي مركز الدعم النفسي المتقدم و التي تضمنت خدمة العلاج النفسي السلوكي المعرفي و الارشاد الجماعي و العلاج الدوائي المجاني .

و تطبيق الخطة الوطنية للتصدي لوباء كورونا و رفع جاهزية الهيئة من خلال تعزيز الحماية الشخصية للكوادر الصحية العاملة في الهيئة و التأكيد على تطبيق الإجراءات الاحترازية اللازمة لمراجعي الهيئة .

وتقوم الهيئة بإقامة العديد من الدورات التدريبية و ورشات العمل الاختصاصية في مجال الصحة النفسية و التنمية الإدارية ، و نشر العديد من البوسترات التوعوية بالأمراض النفسية و إزالة الوصمة المجتمعية عن المريض النفسي .

حيث يوجد في المشفى عدة أقسام تضم مكتب القبول والمخبر والصيدلية والعيادات الخارجية والأجنحة التي تقسم لجناح الرجال وجناح النساء وقسم خاص للحجر والعزل لمرضى جائحة كوفيد ومركزاً لعلاج مرضى الإدمان..

 

وبهذه الجهود الجبارة وبرغم الكوادر القليلة استطاع الفريق الطبي المختص من خلال المتابعة المجتمعية و الرصد ، التعرف على بعض ذوي المرضى مجهولي الهوية و الإقامة .

حيث تم تسليمهم بعد انتهاء فترة علاجهم و تقديم الرعاية الصحية لهم .

و تجدر الإشارة إلى ان الهيئة العامة لمستشفى ابن خلدون تقدم خدماتها النوعية لمرضى سبعة محافظات وهي : #حلب – #ادلب – #حماه – #اللاذقية – #الرقة – #ديرالزور – #الحسكة

 

شارك في الزيارة الأستاذ عبد الكريم عبيد رئيس اتحاد الصحفيين بحلب مدير المركز الاذاعي والتلفزيوني بحلب ، والأستاذ محمد العنان مدير المكتب الصحفي في محافظة حلب ورؤساء أقسام المشفى والاداريين .

 

#وكالة_الآن_الإعلامية

 

تقرير : ساهر العطار

تصوير : صالح السليم

اشراف عام : د.علاء الجاسم

زر الذهاب إلى الأعلى