دوليةمحليات

روسيا تحذر الاتحاد الأوروبي من التكلم معها بلغة التهديد والإنذار

حذرت روسيا الاتحاد الأوروبي من التكلم معها بلغة التهديد والإنذار مجددة التأكيد على أن سياسة فرض القيود أحادية الجانب أمر لا طائل منه.

 

ونقلت وكالة تاس عن وزارة الخارجية الروسية قولها في بيان ان نائب وزير الخارجية ألكسندر غروشكو حذر خلال اجتماع مع مساعد المنسق العام للسياسة الخارجية بالاتحاد الأوروبي أنريكي مورا من أن استخدام لغة الإنذار والتهديد من قبل بروكسل ضد موسكو لا طائل من ورائه.

وأشار غروشكو إلى أن الجانب الروسي أخبر نظراءه حول التقييمات المبدئية بما بتعلق بقرارات الاتحاد الأوروبي الأخيرة حول روسيا مشدداً على أن “التكلم مع روسيا بلغة الإنذار والتهديد وفرض القيود أحادية الجانب غير القانونية أمر لا طائل له وغير مجد”.

وبين غروشكو أنه “كان هناك أمل بأن يظهر الاتحاد الأوروبي الإرادة السياسية وموقفاً مسؤولاً وبناء تجاه التعاون المتعلق بالقضايا ذات الاهتمام المشترك لخلق فضاء من الأمن والاستقرار والازدهار في أوروبا”.

ولم يوافق القادة الأوروبيون خلال اجتماعهم الأخير على اقتراح عقد قمة بين روسيا والاتحاد الأوروبي وبدلاً من ذلك دعا الاتحاد إلى بحث تطوير جولة جديدة من الإجراءات التقييدية ضد روسيا.

إقرأ أيضاً ..

زر الذهاب إلى الأعلى