آخر الأخبار

 فرنسا تصنع خليفة المسلمين

على مدى الأيام الماضية لم يبق شخص أو ناشط أو حتى متصفح لوسائل التواصل الاجتماعي إلا وانتفض لنصرة الإسلام والمسلمين احتجاجا على إساءة الجمهورية الاستعمارية الفرنسية للرسول الكريم منساقين خلف مشاعرهم دون التلفت أو الانتباه إلى أن فرنسا الاستعمارية ليست بهذه السذاجة لتعادي مليار ونصف المليار من المسلمين يشكلون جغرافيا قلب العالم من الهند شرقا إلى المحيط الأطلسي غربا عدا عن الجاليات الإسلامية في الغرب سيما وأن التاريخ الاستعماري يثبت حتى لأبسط المطلعين بأن الغرب مستعد للتحالف مع الشياطين وللتخلي عن أعظم مبادئه إن وجدت لتحقيق مآربه الاستعمارية والسيطرة الاقتصادية على العالم بشعوبه المختلفة وذلك من خلال تعميم ثقافة الجهل والعصبية وخلق القادة المبرمجين لتحقيق غايتهم بعد اكسابهم صفة المثالية والشرعية معتمدين بذلك على ماكينة إعلامية هائلة ليكونوا أداة طيعة في أيديهم ومن منطلق جغرافي فان تركيا هي بوابة العبور الأوروبية الوحيدة لجغرافيا المسلمين وهذا ما لم ولن يغفل عنه الغرب.

وبالعودة إلى ما تم نشره في صحيفة شارل أبيدو في عددها الصادر اليوم الأربعاء من صور ورسوم ساخرة تنال من شخص ( خليفة المسلمين اردوغان) فهي محاولة ذكية وناجحة لإضفاء الشرعية على الخليفة المزعوم إذ أن الغرب يعتمد على سطحية تفكير المسلم لتشكيل الصورة الذهنية التي يريد وإن نشر تلك الصور والرسوم لأردوغان وقبلها نشر الصور والرسوم المسيئة للرسول ما كانت لتحصل إلا بالإتفاق مع أردوغان ذو الفكر العثماني الذي مضى عليه الدهر شخصيا وذلك في محاولة لمقارنته بالرسول الاعظم.

وبالتالي فان ما بين السطور أعظم وأشد خطرا من الصور المسيئة للرسول وأعتقد بأن الإساءة لأردوغان في الصحيفة ما هي إلا محاولة ناجحة لايهام المسلمين على سذاجتهم بأنه الخليفة الموعود والممثل الشرعي للاسلام والمسلمين وإلا ما كان أردوغان هدفا للسخرية لولا أنه (الخصم العنيد والمدافع الشرس عن الاسلام والمسلمين).

ستحقق فرنسا ومن خلفها الغرب مجتمعا غايتها وسينبري العالم الاسلامي لتنصيب خليفته من جديد.

اقرأ أيضاً

 

بقلم الزميل لؤي ملحم

تابعنا عبر فيسبوك

لايك للمقالة

يسرنا انضمامكم لقناتنا على تيلغرام

لمتابعة أهم الأخبار حمل تطبيق وكالة الآن الإعلامية من جوجل بلاي

Share on facebook
Facebook
Share on twitter
Twitter
Share on telegram
Telegram
Share on whatsapp
WhatsApp
Share on email
Email

آخر الأخبار

أقرأ أيضاًمقالات مشابهة