آخر الأخبار

نقابة المحامين في سورية أخطأت، ولم تعتذر!!!

نعت نقابة المحامين في سورية اليوم صباحاً وفاة 16 عشر محام بعد إصابتهم بفيروس كورونا من عدة فروع لديها في المحافظات. (إلى هنا الخبر عادي )

الخبر الأول
الخبر الأول

لكن بعد نشرهم هذا الخبر نتفاجأ بأحد المتوفين في نعوتها صباحاً وهو المحامي وليد سلوم من فرع طرطوس ليعلق على منشور الوفاة الذي تضمن أسمه بانه على قيد الحياة ولم يمت وهو بصحة جيدة.

 

الغريب بالأمر أنه وبعد أن انتشر الخبر على جميع منصات التواصل الاجتماعي ينعون به المتوفيين وبعد ظهور أحدهم حيا”.

قامت صفحة النقابة بتعديل منشورها السابق وحذف إسمين منه هما المحامي حكمت الدربولي في فرع دمشق والمحامي وليد سلوم الذي اعلن أنه حي على منشور النقابة. (يعني متل أولاد الفيس بوك عدلوا المنشور وخالصين).

الخبر المعدل
الخبر المعدل

 

كان على النقابة المحامين أن تقوم بحذف البوست ونشره معدلا” ومن ثم تعتذر بمنشور آخر عن الخطأ الذي حصل. (مو تعدلوه وتمشوا ).

 

ليتفاجأ المتابعين على مواقع التواصل الاجتماعي (فيس بوك) بصفحات تنشر بان هناك صفحات وأشخاص لعبت واضافت الإسمين المذكورين أعلاه دون علم النقابة وأن النقابة ليس لها أي يد في الموضوع، هذا التصرف مثير للسخرية من هكذا صفحات لأنه وبكل بساطة يمكننا العودة إلى المنشور المعدل على صفحة النقابة ومن خيار عرض سجلات التعديل يمكننا أن نشاهد المنشورين المعدل والأصلي وهذا دليل بأن الصفحات والمواقع التي تناولت هذا الموضوع لم تخطيء. (خبرتن التكنولوجية مرعبة ماشالله بس على مين؟؟ ).

 

 

بدورنا كوكالة الآن الإعلامية نقول للنقابة ولجميع المؤسسات الرسمية بأن الخطأ ليس عيباً ومن لا يخطيء لا يعمل، ولكن تعديل الخطأ وتكذيب الآخرين هذا هو الخطأ بعينه،

اقرأ أيضاً

لن يحدث شيء إن اعتذرت النقابة عما نشر على صفحتها بل على العكس لأن الإعتراف بالخطأ هو من شيم الكرام.

 

الجدير بالذكر بأن عدد الوفيات في سورية نتيجة الإصابة بفايروس كورونا حتى الآن 48 حالة وفاة وهذا العدد المعلن عنه من قبل وزارة الصحة السورية.

 

بتفصيل بسيط عن عدد الوفيات المعلن من قبل وزارة الصحة ل48 وفاة 14 منهم محامين كما اعلنت النقابة و28 طبيب أعلنت وفاتهم باصابتهم بفايروس كورونا منصة سماعة حكيم بمجموع المحلتين يكون العدد 42 حالة وفاة من أطباء ومحامين وهذا ما يعني بان 6 حالات متوفية من باقية من فئات غير معلن عنا حسب محصلة وزارة الصحة.

 

42 مثقف ومتعلم توفوا باصابتهم بالفايروس وبحدود 1000 إصابة 311 إصابة شفي منها.

 

هل محصلة وزارة الصحة صحيحة؟؟؟ هل هذا الفايروس قتل المثقفين فقط وهم اكثر النا وعي وثقافة؟؟؟؟ أم هل هناك كلام أخر لا نعرفه ونتائج غير معلن عنها؟؟؟؟

 

بقلم : د. علاء الجاسم 

تابعنا عبر فيسبوك

يسرنا انضمامكم لقناتنا على تيلغرام

لمتابعة أهم الأخبار حمل تطبيق وكالة الآن الإعلامية من جوجل بلاي

Share on facebook
Facebook
Share on twitter
Twitter
Share on telegram
Telegram
Share on whatsapp
WhatsApp
Share on email
Email

أقرأ أيضاًمقالات مشابهة

آخر الأخبار