جريمة مروعة ضحيتها طفلة ١٣ عام..اغتصبت وخنقت بسلك هاتف في ريف الدريكيش

متابعة للجريمة البشعة التي هزت محافظة طرطوس وراحت ضحيتها الطفلة سيدرا البالغة من العمر ١٣ عاما.

 

فقدت الطفلة من منزلها في قرية القليعة في الدريكيش منذ ٥ ايام حيث تقدم أهلها بضبط اختفاء إلى ناحية دوير رسلان ومركز الأمن الجنائي في منطقة الدريكيش وبعد عمليات البحث والمتابعة عثرت الجهات المختصة على جثة الطفلة سيدرا في الأراضي الزراعية في قريتها القليعة وكانت الجثة عارية تماما وبدأت تظهر عليها علامات التفسخ تم نقل الجثة إلى مشفى الدريكيش الوطني وبعد الفحص والمعاينة من قبل الطبيب الشرعي تبين أن الطفلة قد تعرضت للإغتصاب قبل أن يتم خنقها من الرقبة من الامام والخلف “هذا يؤكد استخدام حبل أو سلك أو يد كبيرة في عملية الخنق” وتم تشييع الطفلة اليوم إلى مثواها في قريتها..

شرطة ناحية دوير رسلان و مركز الأمن الجنائي في الدريكيش استنفرت لكشف ملابسات الجريمة واستطاعت قبل مرور ٢٤ ساعة على اكتشاف الجثة أن تصل إلى الجناة الذين قاموا بهذه الجريمة البشعة وهم من نفس القرية حسب المصادر المحلية وتم توقيفهم لينالوا جزاء ما اقترفت أيديهم..

الرحمة لروح الطفلة والقصاص العادل للمجرمين..

اقرأ أيضاً

والشكر لقوى الأمن الداخلي على سرعة كشف الجناة..

الصحفي عصام محمود

تابعنا عبر فيسبوك

لايك للمقالة

يسرنا انضمامكم لقناتنا على تيلغرام

لمتابعة أهم الأخبار حمل تطبيق وكالة الآن الإعلامية من جوجل بلاي

Share on facebook
Facebook
Share on twitter
Twitter
Share on telegram
Telegram
Share on whatsapp
WhatsApp
Share on email
Email

آخر الأخبار

أقرأ أيضاًمقالات مشابهة