دولية

تركيا تقتل ثوارها ..على طريق حلب اللاذقية

أقدمت تركيا على قتل شخصين من المعتصمين، أثناء فض اعتصام، على طريق حلب _اللاذقية الدولي والمعروف بالـ “M4 ، نظمه “ثوار” يتبعون لـ”جبهة النصرة”، وفق ما ذكر المرصد السوري.

وقال “المرصد المعارض”، إن: “حالة توتر تسود بشكل كبير جداً بالقرب من بلدة النيرب بريف إدلب الجنوبي الشرقي، وبالتحديد المنطقة التي يتواجد فيها عدد من المعتصمين المدعومين من قبل مسلحي “هيئة تحرير الشام”(جبهة النصرة).

وتنظم “جبهة النصرة” اعتصامات معارضة لتسيير الدوريات الروسية _التركية المشتركة على الطريق الدولي حلب _اللاذقية الـ “M4”

وأقدمت قوة عسكرية من الجيش التركي، فجر الأحد، على إزالة سواتر ترابية من على الطريق الدولي بالقرب من بالبلدة.

كما حاولت فض “الاعتصام” القائم هناك بإطلاق قنابل مسيلة للدموع، قابلها استهداف للعناصر التركية بالحجارة من قبل المحتجين.

تركيا تقتل ثوارها .. مقتل معتصمين في صدام على طريق حلب اللاذقية

عقب ذلك، قامت القوات التركية باستهداف منطقة الاعتصام بالرصاص الحي، ما أدى لمقتل شخصين اثنين لم تعلم هويتهما حتى اللحظة، فيما إذا كانا مدنيين أم مسلحين، نظراً لوجود نقطة عسكرية للفصائل الإرهابية بالقرب من منطقة الاعتصام.

يذكر أن المناطق الخاضعة لسيطرة التنظيمات الإرهابية وعلى رأسها “جبهة النصرة” شهدت مظاهرات داعمة للاحتلال التركي، والرئيس التركي رجب طيب إردوغان، الذي دعم الإرهاب في سوريا على مدى سنوات الحرب.

 

الخبر

زر الذهاب إلى الأعلى