محليات

عند الشدائد من دير عطية إلى اللاذقية

عند الشدائد الروح بترخصلك ياوطن

تحت هذا العنوان أطلق رجل الأعمال المغترب الدكتور عمار قلا مبادرة توزيع سلل معقمات ومواد مطهرة وكمامات وكفوف طبية لجميع الأسر في مدينة دير عطية بريف دمشق وبالتنسيق مع السيد معن دعبول والدفاع الوطني ومجلس المدينة ورابطة اتحاد شبيبة الثورة في المنطقة.

شمل التوزيع3500 سلة وقائية  وزعت على جميع المنازل في المدينة

كما امتدت هذه المبادرة لتطال عدة أحياء في محافظة اللاذقية وتم تزويد الفريق التطوعي بللاذقية بالمئات من السلل الوقائية لتوزع على العائلات في المنطقة.

بدوره أكد الدكتور عمار قلا لوكالة الآن الإعلامية أن هذه المبادرة هي رعبون ورد الدين تجاه أهلنا في الوطن الغالي سورية وأن كل مايقدمه هو فداء لتراب سورية الطاهر وأنه على أتم الجاهزية لتقديم الغالي والنفيس فداء لسورية قيادةً وجيشاً وشعباً ،

منوهاً بأن هذا العارض الطارئ على البلاد لن يستمر بفضل وعي شعبنا العظيم واتخاذه جميع إجراءات الوقاية الصحية.

كما وجه الدكتور عمار عبر منبرنا جميع رجال الأعمال في سورية على العطاء وتقديم كل مايستطيعون تقديمه لشعبنا لأن بلدنا لها علينا دين كبير ومهما قدمنا نبقى مقصرين.

بدورنا كوكالة الآن الإعلامية نشكر من القلب الدكتور عمار قلا لحسه الوطني وتكافله الإجتماعي تجاه أهل بلده سورية متمنيين لسعادته المزيد من النجاح والتوفيق في عمله.

 

تقرير : رنا علوش 

وكالة الآن الإعلامية

زر الذهاب إلى الأعلى