محليات

القمامة تغزو السكن الشبابي في طرطوس والمعنيين (أذن من طين وأذن من عجين)

أنس حسين – طرطوس

يعاني سكان منطقة السكن الشبابي بطرطوس من واقع نظافي سيئ جداً حيث تنتشر القمامة في الساحات وبين الابنية ولا مجيب لشكاوي الأهالي من قبل المعنيين في المنطقة .

أحمد العلي أحد سكان الحي الذي التقته كاميرا وكالة الآن الإعلامية موضحاً لنا أن القمامة توضع في الحاويات وتبقى أكثر من عشرة أيام ممتلئة مما يدفع أهالي وحراس السكن لوضع القمامة على مداخل الأبنية وحرقها ليلاً كي يتخلصوا منها ناهيك عن الروائح المنبعثة نتيجة حرقها والتلوث الذي يحصل بعد ذلك.

أما السيدة رانيا ابراهيم أحدى سكان الحي أيضاً طالبت من المعنيين في بلدية طرطوس بزيادة أعداد الحاويات وتخصيص عمال لتفريغها بأوقات ثابتة ضمن برنامج منظم.

ووضعها عند مداخل الأبنية كون المنطقة أصبحت مكتظة بالسكان .

بدورنا كوكالة الآن نطالب مجلس مدينة طرطوس بوضع خطة للإهتمام بواقع النظافة في السكن كون أغلب الشقق في المنطقة تم تسليمها لأصحابها بعد انتهائها من عملية الإكساء وهذا مؤشر أن المشروع انتهى بجميع مراحله وبقي قطاع الخدمات غائب عن المتابعة و يقدر عدد الساكنين حاليا ب١٠٠٠ شخص.

 

ولنا متابعتات…..

زر الذهاب إلى الأعلى