آخر الأخبار

سامر فوز يتوعد مجلس الاتحاد الأوربي باللجوء إلى المحاكم الأوربية

في تعليق له على ورود اسمه على لائحة عقوبات مجلس الاتحاد الأوروبي الذي أصدر قراراً بتاريخ ٢١ كانون ثاني ٢٠١٩ و تضمن فرض “إجراءات مقيدة” ضد آفراد و كيانات اقتصادية سورية، كتب رجل الأعمال السوري سامر فوز على صفحته الشخصية على فيسبوك: كلي ثقة بأن معطيات و حيثيات هذه اللائحة الأوروبية قد بُنيت وفقاً لمعلومات خاطئة و غير دقيقة.

الفوز توعد أنه سيثبت قانونياً و بالوثائق الدامغة أمام المحاكم الأوروبية زيف كل هذه الادعاءات، وأضاف: “سأتمسك بحقي في المساهمة بإعادة بناء بلدنا الغالي سورية، و سادافع عن حقي بتأمين المستلزمات الأولية لوطني وفقاً للمعايير الوطنية و الدولية ٫ فهذا حقٌ مشروع وواجب وطني.

اقرأ أيضاً

https://m.facebook.com/story.php?story_fbid=104479440671459&id=100033282099257

وكان قرر مجلس الاتحاد الأوربي فرض عقوبات على رجال أعمال سوريين بزعم المشاركة في بناء ماروتا سيتي (خلف الرازي) وكذلك المدينة السياحية على طريق المطار (غراند تاون)، وطالت 11 شخصية من بينهم سامر الفوز.

تابعنا عبر فيسبوك

يسرنا انضمامكم لقناتنا على تيلغرام

لمتابعة أهم الأخبار حمل تطبيق وكالة الآن الإعلامية من جوجل بلاي

Share on facebook
Facebook
Share on twitter
Twitter
Share on telegram
Telegram
Share on whatsapp
WhatsApp
Share on email
Email

أقرأ أيضاًمقالات مشابهة

آخر الأخبار