الدمية الشهيرة “باربي” تحتفل بعيد ميلادها الستين

باربي، الدمية التي شغلت ملايين الأطفال حول العالم، وبالأخص البنات، اليوم تحتفل بعيدها الستين.

فقد رأت النور هذه الدمية عام 1959 وبهكذا تكون في هذه الأيام قد بلغت سن الستين.

والدمية التي تتوفر حالياً بمئات الأشكال والأسماء كانت ولاتزال محط إعجاب الملايين، بخصوص شكلها وجسمها وشعرها، وحتى الأزياء التي ترتديها، وتصل مبيعات الشركة التي تقوم بتصنيعها إلى 58 مليون دمية سنوياً، وتباع في 150 بلداً حول العالم

إقرأ أيضاً ..

زر الذهاب إلى الأعلى