هل وصل بفسادكم الأمر أن تتاجروا بمنتخبنا!!! فضيحة من العيار الثقيل!!!

في الوقت الذي نحارب فيه لص حلب اردوغان اقتصادياً لكي ننتعافى انتاجياً.. و نحاول جاهدين وقف تهريب منتجاته الينا و هو الذي سرق معاملنا و ارسل الارهابيين ليقتلونا و ينهبونا.. نتفاجىء ان منتخبنا الوطني لكرة القدم و الذي سيلعب بعد غد يلبس ماركة المانية من صناعة تركيا و كأن سوريا لم يعد فيها مصانع البسة..!

و الله العظيم عيب.. هناك مئات مصانع الالبسة الوطنية في حلب و دمشق التي تستطيع تقديم البستها للمنتخب و منها من ينتج لشركات عالمية معروفة.. و منها من هو مستعد ليقدمها بالمجان ..!

هل ماركة JAKO المغمورة افضل من Addidas الوطني مثلاً..؟!

برسم الجهات المعنية..

#لا_للمنتجات_التركية
#نعم_للصناعة_الوطنية

زر الذهاب إلى الأعلى