كيم جونغ أون يرغب بعقد مزيد من اللقاءات مع نظيره الكوري الجنوبي

أعرب رئيس كوريا الديمقراطية كيم جونغ أون عن رغبته في عقد مزيد من لقاءات القمة مع الرئيس الكوري الجنوبي مون جيه إن العام المقبل لتحقيق هدف إخلاء شبه الجزيرة الكورية من الأسلحة النووية.

ونقلت رويترز عن كيم إوي كيوم المتحدث باسم الرئيس الكوري الجنوبي قوله في بيان: إن “الرئيس كيم عبر في رسالة بعثها إلى الرئيس مون اليوم احتفاء بالتحسن الكبير في العلاقات بين بلديهما عن أسفه لعدم زيارة كوريا الجنوبية هذا العام” مشيرا إلى استعداد الأخير لعقد مزيد من اللقاءات مع الرئيس مون خلال العام المقبل للمضي قدما بمحادثات السلام والتنمية ومسألة إخلاء شبه الجزيرة الكورية من الأسلحة النووية.

وكان الرئيسان الكوري الديمقراطي والكوري الجنوبي عقدا ثلاث قمم ثنائية هذا العام أكدا خلالها على إنهاء حالة الحرب بين البلدين وحل الكثير من القضايا وتعزيز العلاقات بين بلديهما وإخلاء شبه الجزيرة الكورية من السلاح النووي.

إقرأ أيضاً ..

زر الذهاب إلى الأعلى