بشرى حكومية للصناعيين في سورية!!

أثمرت الجهود الحكومية عن  تجهيز المناطق الصناعية حيث وضعت الحكومة في أولوياتها عودة الصناعيين إلى معاملهم لاعادة دوران عجلة الانتاج ،لتكون  منطقة فضلون 1و2  جاهزة لاستقبال الصناعيين بعد الانتهاء من صيانة البنى التحتية ومد شبكة مياه جديدة وصيانة شبكة الصرف الصحي .وأشار  مدير المناطق الصناعية في محافظة ريف دمشق أسعد خلوف   إلى وجود عقد لتزفيت الشوارع في منطقة فضلون ستتم المباشرة به خلال العام 2019 بناء على طلب الصناعيين, مبيناً أنّ المدينة تضم 2000 منشاة صناعية بينها 150 معملا عادت للعمل والإنتاج وبالتوازي لا يزال العديد من الصناعيين يتابعون تأهيل معاملهم.

وبشأن منطقة تل كردي بين خلوف أن هناك متابعة مكثفة لها بهدف تأمين جميع مستلزمات الصناعيين من كهرباء ومياه وهاتف وطرقات بما يسهم في عودة جميع الصناعيين, مشيراً إلى أنّه تمّ إعطاء الصناعيين الذين لم يعودوا حتى الآن إلى معاملهم مهلة شهر للعودة ،علماً أن إجمالي عدد المعامل التي استأنفت عملها في تل كردي 60 معملاً بينها 30 قيد التأهيل .

وبشأن المخطط التنظيمي لتل كردي أوضح خلوف أنّه تمّ تشكيل لجنة تضم الخدمات الفنية وغرفة الصناعة وبعض الصناعيين لإعادة دراسة المخطط التنظيمي للمنطقة بما يتلاءم والوضع الراهن كون المخطط القديم انتابته العديد من الأخطاء ولا يفي بالغرض, مؤكداً أنّه خلال اشهر سيتم الإعلان عنه .

إقرأ أيضاً ..

زر الذهاب إلى الأعلى