مرة اخرى تدفع الطفولة ثمن اجرام والاهمال لسائقين السيارات

وفاة الطفل جاد اياد الحيدر صاحب ال 7 اعوام
ومعه ابن عمه زين الحيدر صاحب ال 11 عام
بحادث سير اليم بالقرب من مشفى الباسل
حيث تم ضربهن بالسيارة صباح اليوم وما كان من السائق الا ان يلوذ بالفرار ويبقوا هم على جنب الطريق يصارعون الموت حتى وافتهم المنية ياريت لو حاول يسعفهم يمكن ما كان صار اللي صار
إلى متى هذا الاستهتار ؟

إلى  من يهمه الأمر 
الرحمة لارواحكم البريئة واللعنة على ظالميكم

إقرأ أيضاً ..

زر الذهاب إلى الأعلى