آخر الأخبار

الاحتلال يواصل سياسة التطهير العرقي بحق الفلسطينيين ويهدم مئات المنازل خلال 2018

أفاد مركز الدراسات والتوثيق التابع لمنظمة التحرير الفلسطينية بأن سلطات الاحتلال الإسرائيلي هدمت واستولت خلال العام الحالي على 538 منزلاً ومنشأة فلسطينية بالضفة الغربية بما فيها مدينة القدس المحتلة وشردت 1300 فلسطيني في مخالفة فاضحة للقانون الدولي واتفاقية جنيف الرابعة.

وأوضح المركز في تقرير أصدره اليوم ونقلته وكالة وفا الفلسطينية للأنباء أن سلطات الاحتلال الإسرائيلي واصلت سياسة التطهير العرقي بحق الفلسطينيين في الضفة الغربية من خلال سياسة هدم البيوت والمنشآت التجارية والصناعية والزراعية والتعليمية والبنى التحتية بهدف تهجير الفلسطينيين واقتلاعهم من أرضهم.

اقرأ أيضاً

وأشار المركز إلى أن سلطات الاحتلال زادت من وتيرة عمليات الهدم هذا العام بنحو 24 بالمئة عن العام الماضي وتركزت هذه العمليات بشكل رئيسي في مدينة القدس المحتلة حيث سجلت نسبة الهدم فيها 45 بالمئة من مجمل عمليات الهدم ما أدى إلى تشريد أكثر من 1300 فلسطيني بينهم 225 طفلاً.

وأشار المركز إلى أن سلطات الاحتلال أصدرت إخطارات بوقف البناء والهدم والترميم لنحو 460 منزلاً ومنشأة خلال العام 2018، 27 بالمئة منها في مدينة القدس المحتلة.

تابعنا عبر فيسبوك

لايك للمقالة

يسرنا انضمامكم لقناتنا على تيلغرام

لمتابعة أهم الأخبار حمل تطبيق وكالة الآن الإعلامية من جوجل بلاي

Share on facebook
Facebook
Share on twitter
Twitter
Share on telegram
Telegram
Share on whatsapp
WhatsApp
Share on email
Email

آخر الأخبار

أقرأ أيضاًمقالات مشابهة