آخر الأخبار

منبج على صفيح ساخن.. بالتفاصيل هذا ما يحدث عسكرياً!

تزامناً مع ورود أنباء عن حشد قوات للجيش العربي السوري وجيش النظام التركي بالقرب من منبج، قالت تنسيقيات المجموعات المسلحة اليوم أن مسلحيها عززوا مواقعهم قرب مدينة منبج شمال سورية.

منبج على صفيح ساخن.. بالتفاصيل هذا ما يحدث عسكرياً!

ونقلت وسائل الاعلام الروسي عن المدعو يوسف حمود الناطق باسم ما يسمى “الجيش الوطني”، المدعوم من تركيا في الشمال السوري قوله: “يوم أمس (الأحد) تم توجيه بعض أرتال من قواتنا إلى محور منبج وأخذت مراكز أولية من أجل المعركة”.

وأكدت مصادر إعلامية محلية أن 10 أرتال عسكرية تركية تضم 300 جندي وأكثر من 50 آلية تحمل مدافع وعربات نقل جنود، دخلت الأراضي السورية من معبر حوار كلس مع بلدة الراعي في ريف حلب الشرقي، ووصلت إلى نقاط تجمع جيش النظام التركي شمال غرب مدينة منبج، مشيرةً إلى أنها تُعد من أهم ألوية المدفعية الثقيلة للجيش التركي.

اقرأ أيضاً

فيما لا تزال قوات التحالف الدولي متواجدة في منبج، وتواصل تسيير دوريات في شوارعها.

وذكرت المصادر الإعلامية أن التحالف أرسل تعزيزات عسكرية، تضمنت آليات وناقلات جند نحو قرية التايه بريف منبج الجنوبي، وذلك بعد أنباء عن نية الجيش السوري دخول المدينة وحشدها لمئات العناصر والآليات العسكرية على تخومها.

صدام الحمد العضو في ما يسمى “مجلس سورية الديمقراطي” في منبج تحدث معلومات عن تحشّد لقوات الجيش السوري في ريف مدينة منبج، مضيفا: “لا نعلم إن كانت ستدخل المدينة أم لا، لأن تطورات الملف السوري أصبحت تتغير بين ساعة وأخرى”.

تابعنا عبر فيسبوك

لايك للمقالة

يسرنا انضمامكم لقناتنا على تيلغرام

لمتابعة أهم الأخبار حمل تطبيق وكالة الآن الإعلامية من جوجل بلاي

Share on facebook
Facebook
Share on twitter
Twitter
Share on telegram
Telegram
Share on whatsapp
WhatsApp
Share on email
Email

آخر الأخبار

أقرأ أيضاًمقالات مشابهة