آخر الأخبار

سكان ” مساكن الشهداء ” ضايعين بين بلدتي حرستا وضاحية الأسد

شتكى عدد من الأهالي القاطنين في مساكن الشهداء الواقعة بين حرستا وضاحية الأسد في ريف دمشق عبر تلفزيون الخبر سوء الواقع الخدمي في المساكن.

وقال المشتكون لتلفزيون الخبر أن ” المساكن مؤلفة من ستة أبنية، تعاني من عدم وجود صرف صحي ومن قلة أعمال النظافة و عمالها، بالإضافة لعدم وجود حاويات للقمامة” .

وأضاف الأهالي المشتكين ” قمنا بتقديم عدة شكاوي إلى بلدية حرستا، وكان جوابهم اذهبوا إلى بلدية ضاحية الأسد، ونفس الأمر عندما توجهنا إلى بلدية ضاحية الأسد كان جوابهم اذهبوا إلى حرستا ، يعني “ضايعة الطاسة و مامنعرف لمين تابعين”. ”

في حين أوضح الأهالي أن ” الكهرباء متوفرة وأن منطقتهم تشهد تقنين كغيرها من المناطق، كما إن المياه متوفرة أيضاً” .

وبالنسبة للمواصلات قال الأهالي ” لا يوجد مواصلات خاصة بالمساكن، فنحن نستخدم باصات مدينة دوما كون طريقها من أمام المساكن، ولكننا نواجه صعوبة كون هذه الباصات لطالما تأتي ممتلئة من مراكز الانطلاق ” .

بدوره قال رئيس بلدية ضاحية الأسد محمد اسماعيل لتلفزيون الخبر، بعد نقل الشكوى له أن ” مساكن الشهداء تابعة لبلدية حرستا، ولكننا سنقوم بالتوجه إلى المساكن بشكل فوري لتنظيفها بشكل كامل ” .

اقرأ أيضاً

وأضاف اسماعيل أن ” المساكن تعاني من مشكلة الصرف الصحي وسنقوم بالتواصل مع بلدية حرستا للتعاون وإيجاد حل للموضوع” .

من جانبه، أكد رئيس بلدية حرستا عدنان الوزة لتلفزيون الخبر أن ” المساكن تتبع لبلدية حرستا ويتم تخديمها بشكل مشترك مع بلدية ضاحية الأسد ” .

وقال الوزة ” سيتم إرسال تركس لمؤازرة عمال بلدية ضاحية الأسد في إزالة الأوساخ وإصلاح الصرف الصحي، كما أنه سيتم إرسال حاويتين للقمامة بشكل مبدئي لحل المشكلة وسنزيد عددهم قريباً ” .

يشار إلى أن مساكن الشهداء تعرضت خلال الأزمة لعدة هجمات مسلحة من قبل المجموعات المسلحة، كما تعرضت إلى الكثير من قذائف الهاون التي أدت إلى وقوع أضرار في الممتلكات.

 تلفزيون الخبر

تابعنا عبر فيسبوك

لايك للمقالة

يسرنا انضمامكم لقناتنا على تيلغرام

لمتابعة أهم الأخبار حمل تطبيق وكالة الآن الإعلامية من جوجل بلاي

Share on facebook
Facebook
Share on twitter
Twitter
Share on telegram
Telegram
Share on whatsapp
WhatsApp
Share on email
Email

آخر الأخبار

أقرأ أيضاًمقالات مشابهة